• الخميس 06 ذي القعدة 1439هـ - 19 يوليو 2018م

المعارضة القطرية: قريباً عقوبات على أجهزة النظام لتورطها في الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 يوليو 2018

أبوظبي (الاتحاد)

حذرت المعارضة القطرية الشباب القطري من محاولات استقطابه للتوظيف في الأجهزة الأمنية والعسكرية التابعة للنظام القطري، مشيرة إلى أن النظام يحاول إغراء القطريين الشرفاء، من خلال وعود واهية وتقديمات مزيفة في حال التحقوا بالمؤسسات القمعية المتحكمة بالقطريين. وأضافت أن أجهزة النظام القطري الأمنية أو المالية ستكون عرضة في المستقبل القريب لأقسى العقوبات الدولية، بعد أن ثبت أنها تساهم في نشر الإرهاب والتطرف في المنطقة.

وقالت المعارضة القطرية في سلسلة تغريدات على حسابها بموقع «تويتر»: «يناشد ائتلاف المعارضة القطرية الشباب القطري عدم الوقوع في أفخاخ النظام في محاولة استقطابهم وتوظيفهم في الأجهزة الأمنية والعسكرية التابعة لتميم». وأوضحت أنه «مع تراجع إقبال شبابنا على هذا النوع من الوظائف، يحاول النظام إغراء القطريين الشرفاء من خلال وعود واهية وتقديمات مزيفة في حال التحقوا بالمؤسسات القمعية المتحكمة بمجتمعنا». وأضافت «هذه الأجهزة والمؤسسات ليست إلا حكراً على المحظيين عند تميم وحلقته الضيقة وضباط أردوغان إن كانوا عسكريين أو عناصر أمنية واستخباراتية». ومضت تقول «لقد أصبح هؤلاء

المرتزقة يتحكمون بشبابنا الذين انخدعوا وتوظفوا سابقاً في هذه الكيانات وهم يعانون يومياً الظلم والتفرقة وغياب أدنى معايير المهنية». وقالت «يا شباب قطر، أجهزة النظام القطري إن كانت أمنية أو مالية، كلها ستكون عرضة في المستقبل القريب لأقسى العقوبات الدولية، بعد أن ثبت بالدليل القاطع أنها تساهم في نشر الإرهاب والتطرف في المنطقة».