• الخميس 06 ذي القعدة 1439هـ - 19 يوليو 2018م

برغم تسجيله بعد 59 ثانية فقط

هدف يورجنسن خارج قائمة «توب 10» للأسرع في تاريخ المونديال !

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 يوليو 2018

عمرو عبيد (القاهرة)

سجل الدنماركي ماتياس يورجنسن الهدف الأول للمنتخب الدنماركي في شباك كرواتيا في الدقيقة الأولى، وتحديداً بعد 59 ثانية من عمر مواجهتهما في دور الـ16 بمونديال روسيا، ومع ذلك لم يدخل هذا الهدف ضمن قائمة أسرع 10 أهداف في تاريخ المونديال، التي يتصدرها التركي هاكان شوكور بعد هدفه في شباك كوريا الجنوبية خلال مباراة تحديد صاحبي المركزين الثالث والرابع في مونديال 2002، واحتاج شوكور لـ11 ثانية فقط ليسجل هدفه التاريخي الذي أبقاه فوق القمة حتى يومنا هذا، ليساهم في تحقيق بلاده لأفضل إنجازاتها في تاريخ كأس العالم بالحصول على المركز الثالث آنذاك، بعدما انتهت المباراة لصالح الأتراك بنتيجة 3 /‏‏2.

وحسب الموقع الرسمي لـ«الفيفا»، احتل فاتسلاف ماسيك لاعب تشيكوسلوفاكيا المرتبة الثانية بهدفه، الذي جاء بعد 15 ثانية من بداية مواجهة بلاده للمنتخب المكسيكي في دوري المجموعات بمونديال 1962، ولم ينقذ هذا الهدف المنتخب التشيكوسلوفاكي من الهزيمة أمام التري كولور يومها، لكنهم تأهلوا وبلغوا المباراة النهائية في تلك النسخة، ولم يسجل ماسيك سوى هذا الهدف.

الهدف الثالث في الترتيب مسجل باسم الألماني أرنست لينر، الذي أحرزه في الثانية 25 من عمر مباراة بلاده أمام النمسا من أجل تحديد صاحب المركز الثالث في مونديال 1934، وسجل يومها لينر هدفاً آخر ليساهم في فوز الماكينات بالمركز الثالث بنتيجة 3 /‏‏2، وفي المرتبة الرابعة جاء الإنجليزي برايان روبسون بهدفه في شباك فرنسا بعد 27 ثانية خلال دور المجموعات بنسخة 1982، وشهد المونديال السابق بالبرازيل تسجيل هدف أميركي بتوقيع كلينت ديمسي في مرمى غانا بعد 30 ثانية ضمن مباريات الدور الأول أيضاً !

أما السويدي آرني نيبرج فهو صاحب أسرع هدف في مباراة إقصائية مصيرية كانت في الدور نصف النهائي بمونديال 1938، وجاء هدف نيبرج في شباك المجر بعد مرور 35 ثانية فقط، لكن الطريف أن هذا الهدف استفز المجريين ليمزقوا شباك الفايكنج بخمسة أهداف متتالية ذهبت بهم إلى النهائي، بينما لعبت السويد أمام البرازيل في مباراة المركز الثالث وخسرت، بعدما سجل نيبرج هدفاً آخر في تلك المباراة !

ويذكر التاريخ أن النسخة الأولى من المونديال، 1930، قد شهدت تسجيل أحد أسرع الأهداف للروماني أدلبرت ديسو، احتل به المركز العاشر في تلك القائمة، وجاء هدف ديسو بعد 50 ثانية أمام بيرو في مرحلة المجموعات، وهو الهدف الأول لرومانيا في تاريخ المونديال، التي خسرت لاحقاً أمام أوروجواي في المرحلة نفسها، وغادرت البطولة من الدور الأول.

الجدير بالذكر، أن نسخة 1938 في فرنسا شهدت تسجيل هدفين ضمن قائمة أسرع 10 أهداف في تاريخ كأس العالم، مثلما كانت الحال في نسخة 1962 في تشيلي، والطريف أن الأهداف التي سجلت بين هاتين البطولتين، لم يتمكن أي منها من الدخول ضمن قائمة الأسرع على الإطلاق !

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا