• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

كوريا الشمالية ثالث المغادرين

عودة«الأخضر» برباعية مدوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 يناير 2015

ملبورن (أ ف ب)

أنعشت السعودية آمالها بالتأهل إلى ربع نهائي كأس آسيا 2015 لكرة القدم، بفوزها الكبير على كوريا الشمالية 4-1، في الجولة الثانية من المجموعة الثانية أمس على ملعب «ريكتانجولار» في ملبورن، ورفعت السعودية رصيدها إلى 3 نقاط من مباراتين، فيما أصبحت كوريا الشمالية ثالث المودعين للبطولة، وتلتقي السعودية مع أوزبكستان الأحد المقبل في مباراة حاسمة أيضاً في ملبورن ضمن الجولة الثالثة الأخيرة والصين مع كوريا الشمالية في كانبرا.

وكانت السعودية تلقت هزيمة في الجولة الأولى كان بمقدورها تلافيها أمام الصين 1 - صفر، إذ أهدرت ركلة جزاء لمهاجمها نايف هزازي في الشوط الثاني، فيما سقطت كوريا الشمالية بالنتيجة عينها أمام أوزبكستان.

وهذا أول فوز للسعودية، حاملة اللقب 3 مرات، في النهائيات بعد 5 خسارات متتالية، في نهائي 2007 أمام العراق وثلاث مباريات في الدور الأول من نسخة 2011 ومباراة الصين في النسخة الحالية، وخاض «الأخضر» مواجهته الثانية من دون هدافه وأفضل لاعب آسيوي لعام 2014 ناصر الشمراني الذي تعرض لإصابة أبعدته عن المشاركة في النهائيات قبل المباراة الأولى. وعول المنتخب السعودي، المشارك للمرة التاسعة في النهائيات، على سجله الإيجابي أمام نظيره الكوري الشمالي في مشواره نحو تناسي خيبة خسارته نهائي «خليجي 22» على أرضه أمام قطر ومحاولة الصعود إلى منصة التتويج بعد أن غاب عنها في الأعوام العشرة الأخيرة، والتقى المنتخبان 9 مرات، وحققت السعودية فوزها الخامس مقابل فوز كوري شمالي وحيد و3 تعادلات. ودفع المدرب الروماني كوزمين بتشكيلة سعودية ضمت وليد عبدالله في حراسة المرمى وأمامه الثنائي أسامة هوساوي وعمر هوساوي وحسن معاذ وعبدالله الزوري بدلاً من سعيد المولد وياسر الشهراني، وفي خط الوسط أبقى سلمان الفرج وسعود كريري وسالم الدوسري ونواف العابد وفي الهجوم على نايف هزازي الذي أهدر ركلة جزاء في مباراة الصين وإلى جانبه محمد السهلاوي الذي دخل بدلاً من مصطفى البصاص. من جهته، اعتمد مدرب كوريا الشمالية جو تونج سوب على 10 لاعبين من التشكيلة التي خسرت أمام أوزبكستان صفر - 1.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا