• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«حسم» تتبنى اغتيال رجل أمن

مصر: الإعدام والسجن المشدد بحق مدانين بالإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 09 أكتوبر 2016

القاهرة (وكالات)

قضت محكمة مصرية أمس بالإعدام شنقاً بحق أحد المتهمين في قضية تضم 25 متهماً وتتعلق بتهم تكوين «خلية إرهابية» واعتناق فكر تكفيري وارتكاب سطو مسلح. وتضمن حكم محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار حسن فريد معاقبة ثمانية متهمين بالسجن المؤبد لمدة 25 عاما والسجن المشدد لمدة 15 عاماً بحق 11 آخرين في القضية المعروفة إعلامياً باسم (خلية الزيتون الإرهابية). كما تضمن الحكم في القضية التي تعود أحداثها إلى خمسة أعوام عدم جواز نظر الدعوى بالنسبة لخمسة متهمين آخرين لسابقة الفصل فيها بحكم جنائي نهائي وبات ضدهم.

وكانت النيابة نسبت إلى المتهمين عدة تهم منها إنشاء جماعة تأسست على خلاف القانون الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها.

على صعيد آخر، استشهد أمين شرطة بالأمن الوطني المصري بمحافظة البحيرة، إثر قيام مجهولين ملثمين بإطلاق وابل من الأعيرة النارية عليه أمام قرية كفر الرحمانية بمركز المحمودية ما أدى لمصرعه في الحال، حسبما ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وفي وقت لاحق أعلنت جماعة متشددة جديدة تسمي نفسها حركة سواعد مصر (حسم) مسؤوليتها عن عملية الاغتيال. وحسم هي جماعة متفرخة من جماعة «الإخوان» الإرهابية. وكانت الجماعة قد أعلنت مسؤوليتها في الثاني من أكتوبر عن محاولة اغتيال مساعد النائب العام بسيارة ملغومة في القاهرة كما أعلنت مسؤوليتها عن أربعة هجمات أخرى منذ يوليو شملت رجل أمن كبيراً ومفتي مصر السابق علي جمعة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا