• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

جنود الاحتلال عذبوا قاصرين خلال اعتقالهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 20 مايو 2015

غزة، رام الله-

كشفت هيئة شؤون الأسرى والمحررين أمس عن شهادات لأسرى قاصرين في سجون الاحتلال، تعرضوا للتنكيل والضرب المبرح، خلال اعتقالهم بشكل منافٍ لمبادئ حقوق الإنسان. ولفتت محامية الهيئة هبة مصالحة، خلال زيارتها للأسرى القاصرين في سجن هشارون، إلى أن الفتى جمال الزعتري (15 عاما) من بلدة الطور في القدس المحتلة، قد تعرض للضرب والتنكيل خلال اعتقاله واقتحام منزله قبل نحو شهرين، حيث تم عصب عينيه وربط يديه بمرابط بلاستيكية وضربه على رأسه، كما حرموه من الماء لساعات طوال التحقيق وشتموه طوال الوقت، وتعرض للتفتيش العاري خلال نقله إلى سجن «هشارون». ونقلت مصالحة شهادة الفتى رياض أبو طاعة (17 عاما) من حي الشيخ جراح في القدس، والذي اعتقل قبل نحو 4 أشهر من شارع السلطان سليمان في البلدة القديمة، حيث اعتدى عليه عدد من الجنود وضربوه بشكل مبرح على ظهره بعد أن تم تقييد يديه وعصب عينيه، وضربه على وجهة طوال فترة التحقيق، كما تم تفتيشه تفتيشا عاريا قبل إدخاله لسجن «هشارون».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا