• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

التغيّر المناخي يهدّد مواقع أثرية بالاختفاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 يونيو 2018

مونتريال (أ ف ب)

كشفت دراسة دولية، أن آلاف المواقع الأثرية في جوار القطب الشمالي «تندثر سريعاً»، بسبب التغيّر المناخي الذي يضرب تلك المنطقة بوتيرة مضاعفة عن سائر مناطق العالم.

وتضم مناطق الشمال الكبير 180 ألف موقع أثري، معظمها في النرويج وكندا وألاسكا، وأدى الطقس البارد والجاف إلى الحفاظ عليها بشكل جيد، وفق ما جاء في دراسة نشرتها الخميس مجلة «أنتيكويتي» العلمية.

وقال ماكس فريسين، متخصص في علم الآثار القطبي بجامعة تورونتو وأحد معدي الدراسة، «إنها كارثة، معظم المواقع، المهمة اختفت، نتيجة تصاعد وتيرة ذوبان الجليد، وعوامل التعرية الساحلية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا