• الجمعة 07 ذي القعدة 1439هـ - 20 يوليو 2018م

بالتزامن مع التراجع الجماعي للمؤشرات العالمية

أسعار الأسهم «المغرية» نقطة انطلاق جديدة للأسواق المحلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 يونيو 2018

حاتم فاروق (أبوظبي)

استحوذت الأسهم المالية المحلية على اهتمام المؤسسات والمحافظ الأجنبية خلال جلسات الأسبوع الماضي، متأثرة بوصول أسعار الأسهم «القيادية»، منها لمستويات سعرية مغرية للشراء، في وقت تشير التوقعات إلى أن مستويات الأسعار ستكون نقطة الانطلاق لعودة مؤشرات الأسواق المحلية نحو الأداء الإيجابي والتفاعل المنتظر لحزم المحفزات الاقتصادية التي تم الإعلان عنها مؤخراً، بحسب خبراء ووسطاء ماليين.

وقال الخبراء، إن الأسهم المحلية تأثرت بشكل كبير بعدد من العوامل خلال تعاملات الأسبوع الماضي، وفي صدارتها مخاوف المستثمرين من انكشاف الشركات المدرجة على أزمة «أبراج كابيتال»، إضافة إلى الهبوط غير المبرر لسهم «دريك آند سكل» وذلك بعد مضي الشركة في إعادة الهيكلة التي بدأت منذ فترة كبيرة، وإعلانها أكثر من مرة عن عدم وجود أية معلومات جوهرية قد تؤثر على تداولات السهم، مؤكدين أن أسهم القطاع العقاري كانت في مقدمة القطاعات التي تأثرت سلباً من حالة القلق والتردد التي سادت أوساط المستثمرين خلال الفترة الأخيرة.

وأضاف هؤلاء لـ«الاتحاد» أن حزم التحفيز الاقتصادية التي تم إطلاقها مؤخراً والمتعلقة بالتسهيلات الاستثمارية والتملك الأجنبي، جاءت في توقيت تبحث فيه الأسواق عن محفزات تساهم في عودتها للتحرك الإيجابي من خلال قوى شرائية جديدة تدفع المؤسسات والمحافظ الأجنبية للدخول مرة أخرى متأثرة بالعوامل الإيجابية والفرص الاستثمارية التي تتوافر بأسواق الأسهم المحلية، خصوصاً مع زيادة وتيرة التوقعات لتسجيل الشركات المساهمة المدرجة لنتائج متميزة خلال النصف الأول من العام الجاري.

وأوضح الخبراء أن تحركات الأسواق المالية المحلية جاءت متوافقة مع تراجع مؤشرات الأسواق العالمية خلال جلسات الأسبوع الماضي، والتي تأثرت بشكل كبير مع التوترات التجارية الجارية في الوقت الراهن بين الولايات المتحدة الأميركية والصين والتي دخلت فيها الدول الأوروبية طرفاً فيها، مما ساهم في انخفاض جماعي للمؤشرات العالمية.

قاطرة الأسواق ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا