• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أميركا تتوعد روسيا بسبب القرصنة.. والكرملين يرد: "هراء"

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 08 أكتوبر 2016

وكالات

اتهمت واشنطن الجمعة موسكو صراحة بأنها تحاول التدخل في العملية الانتخابية الأميركية من خلال قرصنة أنظمة معلوماتية، في تصعيد جديد ولافت للتوتر بين البلدين حول العديد من القضايا وعلى رأسها سوريا.

وقبل شهر من الانتخابات الرئاسية التي ستحدد خلف باراك أوباما، سمت السلطات الأميركية للمرة الأولى روسيا بالاسم باعتبارها مسؤولة عن سلسلة عمليات قرصنة استهدفت خصوصاً خوادم الحزب الديمقراطي.

واعلن مكتب مدير الاستخبارات الوطنية الأميركية في بيان حازم اللهجة أن "عمليات السرقة والقرصنة هذه تهدف إلى التدخل في العملية الانتخابية الأميركية"، مضيفا "نعتقد على ضوء مدى هذه المبادرات وحساسيتها، أن مسؤولين روسيين هم وحدهم قادرون على السماح بهذه الأنشطة".

وسارع الكرملين إلى اعتبار أن هذه الاتهامات "هراء".

في نهاية يوليو لم يستبعد اوباما فرضية أن تحاول روسيا التأثير على الاستحقاق الرئاسي لصالح المرشح الجمهوري دونالد ترامب.

وقال "كل شيء ممكن"، بعد تسريب رسائل إلكترونية لكبار الديموقراطيين نشرها موقع ويكيليكس. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا