• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

"طرق دبي" توضح حقيقة فيديو السائق الذي يبكي بسبب تراكمات المخالفات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 يونيو 2018

دبي (تحرير الأمير)

تداول ناشطون ومجموعات على موقع التواصل الاجتماعي "واتس اب" فيديو لسائق آسيوي في منتصف الأربعينيات يبكي بحرقة ومرارة أثناء مراجعته مقر شركة "كارس" للأجرة بدبي، للاستفسار عن سبب تراكم المخالفات عليه والتي بلغت 20 ألف درهم فيما تعامل معه الموظف بأسلوب غير لائق وفق ردود أفعال المتابعين.

وأجرى المتابعون مقارنة بينه وبين موظف معبر حتا سالم البدواوي الذي أعار شابا سوريا سيارته الخاصة، مؤكدين "لا نطلب أن يدفع الموظف مخالفات السائق. فقط التعامل الطيب وتوضيح أسباب تراكم هذا الرقم الفلكي على السائق".

في المقابل، أوضحت هيئة طرق ومواصلات دبي حقيقة فيديو السائق الذي يبكي بسبب قيمة المخالفات عبر بيان رسمي جاء فيه: "نود التنويه إلى أن مقطع الفيديو الذي يتم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول الشخص الذي يبكي خلال وجوده في مقر شركة كارس للأجرة بدبي، ليس من العاملين في الشركة، وليس الشخص المعني بمراجعة المخالفات، ولكنه وجد في مقرها للاستفسار عن سبب تراكم المخالفات على أحد أقربائه من السائقين العاملين في شركة كارس، والتي بلغت 20 ألف درهم. وجاري التحقيق لمعرفة أسباب تراكم المخالفات على السائق".

وأكدت الهيئة أنه تم التواصل مع السلطات المعنية لاتخاذ الإجراءات القانونية مع الشخص الذي قام بالتصوير ونشر الفيديو.

يشار إلى أن المادة 20 من قانون العقوبات تقضي بحبس وغرامة من يروج للشائعات من شهر كحد أدنى إلى ثلاث سنوات وغرامة لا تقل عن ربع مليون درهم وبحد أعلى نصف مليون درهم والمادة 21 من قانون العقوبات الذي يجرم أي شخص اعتدى على خصوصية الآخر وبث وأفشى والتقط صور صحيحة كانت أو غير صحيحة بعقوبة أدناها الحبس 6 أشهر، وتصل إلى 3 سنوات وغرامة لا تقل عن 150 ألف درهم.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا