• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ضمن برنامج «إنجاز» لدعم السينمائيين العرب

«الداخلية» تواصل دعمها للقضايا المجتمعية بـ «دبي السينمائي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 20 مايو 2015

دبي (الاتحاد)

أكدت وزارة الداخلية، من خلال جائزتها السنوية دعمها للسينمائيين العرب، لإنتاج أفلام تسلط الضوء على القضايا المجتمعية الهادفة، انطلاقاً من دور السينما في الوصول إلى شريحة واسعة من أفراد المجتمع، وذلك ضمن شراكة الوزارة مع مهرجان دبي السينمائي الدولي.

وذكر المقدم فيصل محمد الشمري، نائب رئيس لجنة جوائز وزارة الداخلية للسينما، أن الشراكة الاستراتيجية مع «دبي السينمائي»، ضمن برنامج «إنجاز»، تلعب دوراً حيوياً في الوصول إلى الأهداف النبيلة التي تسعى إليها الجائزة، اعتماداً على السينما، التي تعتبر أداة من أدوات الثقافة والمعرفة، ووسيلة من الوسائل التعليمية الفعالة التي تهدف إلى الارتقاء بالمجتمع، مشيراً إلى دورها البارز في تشكيل قيم المجتمع وعاداته وفنونه، علاوة على استخدامها كوسيلة للتوجيه والإرشاد والتنوير الثقافي، ورفع مستوى الوعي بالقضايا المجتمعية.

وبدوره أكد عبدالحميد جمعة، رئيس مهرجان دبي السينمائي الدولي، أهمية الجائزة في دعم السينمائيين والمشاريع العربية التي ستترك أثراً بالغاً على الجمهور، وأضاف: «لا شك أن للسينما قدرة استثنائية في التواصل مع الجمهور والتفاعل معه وتفجير الأفكار، وفتح باب الحوار والنقاش بين مختلف أفراد المجتمع. ونأمل أن نرى في الأعوام المقبلة، أعمالاً سينمائية عربية قوية، تعبّر عن روح هذه المبادرة وأهدافها»

وفي إطار الشراكة التي تجمع بين «الداخلية» و«دبي السينمائي» ستعمل لجنة جوائز «وزارة الداخلية للسينما»، على دعم برنامج «إنجاز»، الذي يوفر الدعم للمشاريع العربية في مراحل ما بعد الإنتاج، ويمكّن المخرجين العرب من استكمال أفلامهم، كما يسعى لاكتشاف المواهب السينمائية العربية ومنحها الأدوات اللازمة لإنتاج سينما عربية تنافس على الساحة العالمية.

يُذكر أن قيمة الجائزة تبلغ 100 ألف دولار أميركي، تُمنح سنوياً لأربعة مشاريع سينمائية كحد أقصى، وكانت وزارة الداخلية قد منحت جائزتها الأولى، ضمن الدورة الحادية عشرة لمهرجان دبي السينمائي الدولي، للمخرج الإماراتي سعيد سالمين المري عن مشروعه «ساير الجنة»، والذي يجري العمل حالياً على إنتاجه، ويسلط الضوء على التفكك العائلي والعزلة من منظور طفل يعيش ضمن هذه الظروف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا