• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

مركز أبحاث الابتكار في «مصدر» يعزز الحوار الخاص بريادة الأعمال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 يونيو 2014

يطلق مركز أبحاث الابتكار في معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا خلال العام المقبل عدداً من البرامج الجديدة، مساهمة منه في دعم اهتمام الدولة المتزايد في توسيع نطاق العمل البحثي للوصول إلى حلول مبتكرة.

ويسعى المركز، منذ انطلاقته، للتركيز على تطوير برامج جديدة وعقد شراكات مع مختلف مراكز الابتكار حول العالم لتعزيز منظومة الابتكار وريادة الأعمال المتنامية في الإمارات.

ويهدف المركز لأن يكون منصة جديدة للابتكار في الدولة، مستفيداً من خبرات وتجارب أعرق مراكز الابتكار العالمية مثل «وادي السيليكون»، وساعياً لبناء علاقات شراكة بين المؤسسات الأكاديمية وشركات القطاع تقوم على أساس تبادل المنفعة.

كما يعمل «مركز أبحاث الابتكار» في جزء من مهمته على تقديم أفكار خلاقة جديدة تكون محور نقاش وتبادل آراء مع الجهات الحكومية ومختلف شركات القطاع والأطراف المعنية تعزيزاً للدور الريادي الذي تلعبه الحكومة الإماراتية على صعيد الابتكار وريادة الأعمال.

ومن أهم الخطوات التي تم اتخاذها خلال هذا العام على صعيد دعم الابتكار توقيع اتفاقية تعاون لعدة سنوات بين معهد مصدر وشركة «بي بي» تهدف إلى استحداث طرق تسرع الخطى نحو تطوير تكنولوجيا مبتكرة في الإمارات.

ونتج عن هذا التعاون مع شركة «بي بي» إلى إطلاق برنامج منح دراسية جديد للطلبة، وتوفير منح مالية لدعم مشاريعهم الناشئة، واستضافة نخبة من الخبراء لإلقاء محاضرات تفتح آفاق الابتكار، وتغرس روح الريادة فيهم، ومن المتوقع أن تلعب المنح الدراسية الجديدة دوراً في تشجيع الطلبة على البدء بمشاريع رائدة بالتوازي مع دراستهم.

وأطلق مركز أبحاث الابتكار برنامجين يوفران منحاً لأعضاء هيئة التدريس، أحدهما بالشراكة مع معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا ويركز على المشاريع البحثية التي تنتج مخرجات ذات جدوى تجارية.

وفي السياق نفسه، يوفر مختبر مركز أبحاث الابتكار المساحة اللازمة والتجهيزات الأساسية لفرق صغيرة من الطلبة الباحثين الذين يعملون على الانتقال بالتكنولوجيا إلى حيز التداول التجاري. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا