• الأحد 09 ذي القعدة 1439هـ - 22 يوليو 2018م

12 عاماً في قيادة «المانشافت»

لوف يدخل التاريخ من الباب المغلق!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 يونيو 2018

موسكو (أ ف ب)

بعد 12 عاماً في منصب من المفترض أن يبقى فيه حتى 2022، كان يواكيم لوف في مونديال روسيا يسعى لأن يصبح أول مدرب يقود منتخباً للاحتفاظ بلقبه العالمي منذ 1962، إلا أن خروج ألمانيا من الدور الأول، أدخل المدير الفني الهادئ والأنيق في التاريخ، وإن من باب لم يكن يرغب في أن يفتح.

الرجل البالغ 58 عاماً، والمتوج مع منتخب بلاده بطلاً للعالم في مونديال البرازيل 2014، كان يتطلع إلى أن يصبح المدرب الأول بعد الحرب العالمية الثانية، يقود منتخب بلاده للاحتفاظ باللقب، لا يزال الإيطالي فيتوريو بوزو، ينفرد بهذا الإنجاز بعد قيادته إيطاليا إلى لقب مونديال 1934 على أرضها، والاحتفاظ به عام 1938 في فرنسا.

وصل المنتخب الألماني إلى مونديال روسيا كأبرز المرشحين للقب. كيف لا وهو الفريق الذي بلغ في عهد لوف منذ 2006، الدور نصف النهائي على الأقل في كل بطولة شارك فيها.

وقع المحظور، وأقصيت ألمانيا من الدور الأول للمجموعة السادسة بخسارتها أمام كوريا الجنوبية صفر-2، لتتلقى الهزيمة الثانية في ثلاث مباريات، بعد خسارة أمام المكسيك صفر-1، وفوز بشق النفس على السويد 2-1.

بدلاً من أن يدخل التاريخ من الباب العريض، دخله لوف من الباب الضيق: خرجت ألمانيا من المرحلة الأولى للمونديال للمرة الأولى منذ 1938! ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا