• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

ثمّن إصدار قانون الموارد البشريّة

خالد بن زايد يطلق التطبيق الخاص بـ«زايد العليا» على الهواتف الذكية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 06 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

ثمّن سموّ الشيخ خالد بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة مؤسّسة زايد العليا للرعاية الإنسانيّة وذوي الاحتياجات الخاصة، إصدار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بصفته حاكماً لإمارة أبوظبي، قانوناً بشأن الموارد البشرية في إمارة أبوظبي، والذي تسري أحكامه على كل الموظفين المدنيين العاملين بالجهات الحكومية بالإمارة، ولاسيما فيما يتعلق بإلزام الجهات الحكومية بتعيين ذوي الإعاقة في الوظائف المناسبة لظروفهم الصحية، بالنسب التي تقدرها هيئة الموارد البشرية لإمارة أبوظبي.

وأشاد سمّوه بالدعم الكبير الذي تحظى به فئات ذوي الإعاقة من قبل قيادتنا الرشيدة، وبتوجيهات ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في دعم ومساندة سموه اللامحدود للمؤسّسة ومراكزها والفئات التي ترعاها والحرص على توفير كل أوجه الدعم لتلك الفئات.

وأعلن سموّ الشيخ خالد بن زايد آل نهيان إطلاق التطبيق الذكي «زايد العليا» الخاص بالمؤسسّة على أجهزة الهواتف الذكية، الذي يعد خطوة نوعية لخدمة فئات المعاقين المشمولين برعايتها وأسرهم، وتأتي تلك الخطوة مواكبة لمتطلبات العصر وتتبع أفضل المعايير العالمية. وتقدم سمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان بالشكر الجزيل لسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي، لاهتمام سموه بدعم المؤسسّة ومشاريعها الإنشائية، وبتطبيق المؤسسّة لأفضل الممارسات العالمية في الجودة والتميز، وتقديم أفضل سبل الرعاية لأبنائها من ذوي الإعاقة، مشيداً باهتمامات سموه الإنسانيّة المشهودة، ومنها نشر الوعي بأهمية الرعاية الشاملة لذوي الإعاقات، وتذليل الصعوبات ودعمهم ليتم دمجهم في المجتمع

التواصل مع جميع المعنيين

ويأتي الإعلان عن إطلاق التطبيق الخاص بـ«زايد العليا» في إطار حرص «المؤسسة على تطبيق أكثر الممارسات الفعّالة في تقديم الخدمات، والتركيز على الاتصال والتواصل مع جميع المعنيين والمؤثرين في إنجاح هذه الخدمات لمنتسبي المؤسسّة، وخاصة أولياء أمور ذوي الإعاقة، فضلاً عن تقديم خدمات المؤسسّة بطرق أفضل وبشكل أشمل، حرصاً على العناية بفئات ذوي الإعاقة لتأهيلهم وتمكينهم بأن يصبحوا أفراداً فاعلين في المجتمع. واطلع سموّ رئيس مجلس إدارة المؤسسّة، خلال اللقاء الذي جرى بمركز أبوظبي لرعاية وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة التابع للمؤسسّة، على المشروعات الإنشائية وخطط تطوير البنى التحتية لمراكز الرعاية والتأهيل التابعة للمؤسسّة القائمة في الوقت الحالي، وكذلك مشروعات المراكز الجديدة المزمع بناؤها، وأعطى سموّه توجيهاته في هذا الخصوص، مؤكداً أن المؤسسة تعمل لتوصيل خدمات الرعاية والتأهيل لفئات ذوي الإعاقة في جميع مناطق الإمارة، والعمل على افتتاح مراكز جديدة للرعاية والتأهيل لاستيعاب أكبر عدد من تلك الفئات والقضاء على قوائم الانتظار، والتوسع في الخدمات التي تقدمها كل المراكز القائمة واستحداث وحدات علاجية وشعب جديدة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض