• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بموجب مذكرة تفاهم بين الطرفين

«مجمع توازن» يمنح مشاريع «صندوق خليفة» حزمة من التسهيلات والإعفاءات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 يونيو 2014

منح مجمع توازن الصناعي التابع لمجلس التوازن الاقتصادي في أبوظبي المشاريع المنضوية تحت مظلة صندوق خليفة لتطوير المشاريع حزمة من التسهيلات والإعفاءات، بهدف تهيئة بيئة مناسبة لتطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة، التي يدعمها الصندوق في الإمارة.

ووقع الطرفان أمس مذكرة تفاهم، تتضمن تضمن للمرة الأولى معايير حاسمة تمكن الطرفين من قياس فعالية نجاح دور الشركات الصغيرة والمتوسطة في تنفيذ مهامهم وتقديم خدماتهم في المنطقة الصناعية المتخصصة.

ونصت المذكرة التي وقعها كل من عبدالله سعيد الدرمكي الرئيس التنفيذي لصندوق خليفة لتطوير المشاريع وراشد هلال الدرمكي الرئيس التنفيذي لمجمع توازن الصناعي على إعفاء أعضاء الصندوق من رسوم التسجيل في سجل الموردين، كما تم إعفاؤهم من رسوم دخول المناقصات التي لا تتجاوز قيمتها قيمة محددة.

وتعهد مجمع توازن الصناعي بمنح أعضاء الصندوق تسهيلات في التحصيل، كما شملت حزمة التسهيلات والامتيازات الممنوحة لأعضاء الصندوق استبدال الضمان البنكي الخاص بإنجاز بعض المعاملات بشيك ضمان، بالإضافة إلى منح الأعضاء الفائزين بترسية العطاءات والمناقصات دفوعات نقدية مسبقة. وشددت مذكرة التفاهم على أن تكون البضاعة المقدمة من العضو مطابقة للمواصفات والشروط الخاصة وبحسب الإجراءات المتبعة لدى إدارة مجمع توازن. وقال عبدالله سعيد الدرمكي إن منح المشاريع الصغيرة والمتوسطة والمشاريع التنموية، التي يدعمها الصندوق مثل هذه التسهيلات والامتيازات سيمكنها من زيادة قدرتها التنافسية وسيعزز من أدائها لتتمكن من الانطلاق والتطور والنمو. ودعا المؤسسات والجهات الحكومية وشبه الحكومية والشركات الوطنية الكبرى إلى تقديم الدعم اللازم لضمان استمرار ونمو هذه الفئة من المشاريع.

وأكد أن هذه المذكرة من شأنها أن تعزز روح المبادرة، وتشجع وتسهل عملية تطوير الأعمال الخاصة وتحفيز المبادرة بين مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة بالإضافة إلى تحفيز تطوير قطاع اقتصادي رئيسي، هو شريحة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، التي تعتبر من أهم الأعمدة الأساسية لتطوير الاقتصاد الوطني.

ولفت إلى أن مجمع توازن بادر بالإضافة الى ما قدمه من امتيازات عبر هذه المذكرة قام باعتماد عدد من أعضاء صندوق خليفة بشكل حصري لتقديم بعض الخدمات التكميلية مثل توفير مكتب لتخليص المعاملات وتوفير منافذ بيع التجزئة لجميع للعاملين في المجمع وبعض خدمات الاستدامة الأخرى التي من شانها أن تعزز بيئة المجمع كبيئة تكاملية يتوافر فيها جميع الخدمات الضرورية.

من جهته قال راشد هلال الدرمكي إن توقيع المذكرة يُعد جزءاً لا يتجزأ من رؤية المجمع المتمثلة في المساهمة بالاقتصاد المحلي. وأضاف إن توازن تشهد نمواً واسعاً في جميع الجوانب، وبالتالي سوف تستمر في تقديم فرص لا حصر لها في الحاضر والمستقبل القريب، حيث تستضيف في الوقت الراهن 4 مشاريع من المشاريع الصغيرة والمتوسطة المدعومة من قبل صندوق خليفة في قطاع الخدمات والتجزئة. يشار الى أن مذكرة التفاهم، التي أصبحت سارية بمجرد توقيعها ستفتح آفاقاً واعدة أمام المشاريع المنضوية تحت مظلة صندوق خليفة للاستفادة في تسويق منتجاتها وخدماتها، ويعزز من فرص تواجدها في السوق المحلية. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا