• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

شامة تعيد إليها مولودها بعد تبديله

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 يونيو 2014

الاتحاد نت

في حادث مؤسف كاد مواطن سعودي أن يفقد ابنه،لولا شامة بأُذنه وإحساس زوجته،اللذان كانا السبب في عودته، بعدما تم تبديله بمولود آخر في مستشفى الملك سعود بعنيزة.

وبحسب صحيفة "الأنباء" فقد تسبب هذا الأمر في قرار فصل ثلاث ممرضات جراء إهمالهن.

سرد الأب تفاصيل الواقعة، مبيناً أنه تلقى اتصالا هاتفياً من زوجته، تبلغه بقدوم مولوده لكنه يعاني بعض المشاكل الصحية، ما دعا الفريق الطبي إلى وضعه في العناية المركزة.

وتابع أنه فور وصوله للمستشفى طلب من الممرضات رؤية طفله، وبالفعل تم ذلك، وبعد مشاهدته لفته وجود شامة في أذنه، ما جعله يوثقها بالصورة عبر جواله، مشيرا وفقا لموقع "العربية نت" إلى أنه بعد ذلك خرج من المستشفى، وعاد مساء، ووجد الطفل عند أمه التي قضت معه الليلة كاملة.

وأضاف: "في اليوم التالي وأثناء إنهاء إجراءات مغادرة زوجتي والطفل الذي تم تسليمه إليها قبل المغادرة بدقائق، أكدت لى زوجتي أن الطفل الذي تسلمته ليس مولودها، وتسبب إلحاحها بإثارة الشكوك لدي، ما جعلني أبحث في الطفل عن الشامة التي رأيتها للمرة الأولى، لكنني تفاجأت بعدم وجودها في الطفل الذي سُلم إلى زوجتي".

ونوه الأب إلى أنه استدعى مدير المستشفى الذي أكد للزوج بعد البحث من خلال فصيلة الدم وموعد الولادة أن الطفل ليس طفله فعلاً وأن الأمر تم تداركه، ليذهب إلى غرفة العناية وبالفعل يجد طفله موجودا فطلب إجراء تحليل DNA ليتأكد أكثر، وبحسب ما طلب فقد تم تطابق التحاليل.

وذكر أنه اكتشف أن السوار الذي وضع حول معصم طفله غير الحقيقي مكتوب باسم زوجته أيضاً، ما يدل على وجود خطأ من قبل الكادر الطبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا