• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

في سلسلة حوارات خلال شهر أكتوبر

الششتاوي يضيء على «تحولات: البيت الوطني الإماراتي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

يقدم ياسر الششتاوي، قيّم معرض «تحوّلات: البيت الوطني الإماراتي» المقام في الجناح الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة في بينالي البندقية 2016، خلال شهر أكتوبر الجاري، سلسلة من الحوارات تُقام في عدد من أبرز المراكز الثقافية بدولة الإمارات.

وسيتم تنظيم هذه الحوارات كما يلي: السبت الموافق 8 أكتوبر بنادي القوز بمنطقة السركال أفنيو، والأحد الموافق 16 أكتوبر في معهد جامعة نيويورك أبوظبي، والأربعاء الموافق 26 أكتوبر ضمن فعاليات أسبوع دبي للتصميم في حي دبي للتصميم (d3).

وأكدت خلود العطيات، مدير الفنون والثقافة والتراث في «مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان» في بيان صحفي أن:«الجناح الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة في بينالي البندقية 2016 أقام معرضاً متميّزاً يستعرض المحطات التاريخية للبيت الشعبي وتطوراته المعاصرة، ويأتي هذا المعرض ثمرةً للأبحاث والدراسات المعمارية الشاملة التي أجراها القيّم ياسر الششتاوي حول تحولات البيوت الإماراتية. ونجح هذا المعرض في تعريف جمهور بينالي البندقية، الذي جاء من جميع أنحاء العالم، بقصّة هذا العنصر الأصيل في المشهد المعماري الإماراتي، ويسرّنا مشاركة جمهور الإمارات والتفاعل مع محتوى المعرض من خلال مشاركة ياسر الششتاوي في سلسلة من الحوارات تقام بالتعاون مع عدد من أبرز المراكز الثقافية بدولة الإمارات». ويعمل الششتاوي أستاذاً مشاركاً في قسم الهندسة المعمارية بجامعة الإمارات في العين. وسوف يستعرض الششتاوي خلال هذه الحوارات تجربة الإشراف على معرض «تحولات: البيت الوطني الإماراتي» المقام في المعرض الدولي للعمارة الـ 15 في بينالي البندقية لعام 2016 والممتد حتى 27 نوفمبر 2016. وقال الششتاوي: «لقد تشرفت بدعوتي للمشاركة في هذه الحوارات، وهذا دليل واضح على أهمية الجناح الوطني لدولة الإمارات كمنصّة رائدة تحتضن العروض الثقافية بدولة الإمارات. وسوف أتناول في كل حوار بعداً مختلفاً عن أبحاثي المعمارية وتجربة الإشراف على معرض «تحولات: البيت الوطني الإماراتي»، وآمل أن يتسنّى لنا من خلال هذه المنصّات المتميّزة مشاركة قصّة هذا العنصر من المشهد المعماري بدولة الإمارات أمام جمهور عريض». يشارك الجناح الوطني سنوياً في بينالي البندقية، حيث يقيم معارض تستعرض الممارسات الفنية والمعمارية بدولة الإمارات، تحت رعاية المفوّض الرسمي مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان، مهام، وبدعم من وزارة الثقافة وتنمية المعرفة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا