• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

شرطيون يؤسسون عصابة مستخدمين سيارات الأمن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 مايو 2014

ا ف ب

استغل ستة من عناصر الشرطة، مكلفين بحركة السير في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، عملهم لنهب شاحنات محملة بملابس داخلية نسائية وابتزاز السائقين فلقبوا ب "عصابة السراويل الداخلية".

وقالت الملحقة الصحافية في الشرطة العسكرية المكلفة حفظ الأمن في المدينة "لا يزال عناصر الشرطة هؤلاء موقوفين وقد طردوا منها".

ويشتبه في أن الشرطيين ارتكبوا عمليات سرقة وابتزاز وسوء استخدام السلطة.

وعثرت السلطات في منزل أحد هؤلاء على 117 سروالا داخليا وحمالة صدر مغلفة وجاهزة للبيع على ما ذكرت تقارير صحفية.

وقد ابتز عناصر الشرطة هؤلاء حوالى ثلاثة آلاف يورو من 13 ضحية وهددوا بقتلهم في حال لم يذعنوا.

واستخدم أفراد العصابة سيارات تابعة للشرطة لاحتجاز ضحاياهم وهم سائقو مشاغل لصنع الملابس الداخلية النسائية في المنطقة الجبلية في ريو والذين كانوا ينقلون البضاعة إلى ساو باولو (450 كيلومترا عن ريو).

وللافلات من هؤلاء، كان السائقون يسلكون أحيانا طريقا أخرى تطيل رحلتهم بمئة كيلومتر إضافية على ما أوضحت الصحف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا