• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تستقبل مراجعيها في مبناها الجديد بالقرهود اليوم

15 قاعة للإصلاح الأسري بـ «الأحوال الشخصية» في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 03 أكتوبر 2016

محمود خليل (دبي)

تستقبل محكمة الأحوال الشخصية بمقرها الجديد بالقرهود اليوم مراجعيها، وقال طارش عيد المنصوري مدير عام محاكم دبي: إن المبنى الجديد لمحكمة الأحوال الشخصية جاء ضمن توجهات سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي رئيس المجلس القضائي بدبي، ويمثل نقلة نوعية في جودة وكفاءة الخدمات القضائية المقدمة للمتعاملين، لأنه يتميز بالخصوصية والقدرة على استيعاب المتعاملين التي تتراوح أعدادهم في حدود 500 مراجع، كما وفرت المحاكم مرافق أخرى في المبنى، منها حضانة لأطفال الموظفين، وكافتيريا، وقاعة للاحتفال بعد عقد القران «كوشة».

وأوضح القاضي خالد الحوسني رئيس محكمة الأحوال الشخصية في محاكم دبي، قائلاً إن المبنى الجديد يعتبر مستقلاً ومخصصاً لكل ما يتعلق بالأحوال الشخصية، حيث سيجتمع تحت مظلة هذا المبنى جميع دعاوى أحوال النفس والتركات وأحوال المال والتنفيذ الشرعي، ومن المقرر أن يرتفع عدد قضاة محكمة الأحوال الشخصية إلى 17 قاضياً قبل نهاية هذا العام، وبلغت عدد القضايا المسجلة في دعاوى أحوال النفس وأحوال المال حتى النصف الأول من هذا العام (1130) قضية إضافة إلى (750) قضية مرحلة من العام الماضي، وقد بلغت عدد القضايا المحكومة منها (1131) قضية بمعدل فصل (142) يوماً من تاريخ أول جلسة.

وقال محمد العبيدلي مدير إدارة الأحوال الشخصية بمحاكم دبي: يطمح قسم الإصلاح الأسري في محاكم دبي إلى تسوية 72% من الملفات في السنوات المقبلة، وهي نسبة مرتفعة على مستوى المحاكم، ولكنها قابلة التحقيق، ومن المقرر أن يرتفع عدد الموجّهين المخصصين لحل الخلافات الأسرية في قسم الإصلاح الأسري بمحاكم دبي إلى 12 خلال العام القادم، مع افتتاح المبنى الجديد لمحكمة الأحوال الشخصية، ومن ضمنهم موجه خاص بالحالات الأجنبية، يتحدث اللغات الإنجليزية والأوردية والعربية.

خصصت محاكم دبي في مبنى الأحوال الشخصية الجديد الذي سيتم افتتاحه صباح اليوم، قاعة للاحتفال بعد عقد القران «كوشة عرسان» للمقبلين على الزواج وعقد قرانهم في المحكمة، مجهزة بأفخم الأثاث والديكورات والإضاءة، وفرشت أرضيتها ببساط أحمر اللون، تتوسطها «كوشة» ولوحة فنية حملت دعاء للعروسين يقول: «بارك الله لكما، وبارك عليكما، وجمع بينكما بخير»، لمشاركة العروسين فرحة العمر.

وقال محمد أحمد العبيدلي مدير الأحوال الشخصية بدبي لـ «الاتحاد»، إن محاكم دبي تعد السباقة على مستوى الدولة، بتوفير صالة للعرسان، وذلك احتراماً للعديد من الأعراف والممارسات التي تحدث بعد عقد القران بالمحاكم، حيث تقوم بعض الجاليات وحسب عاداتها بالوقوف في الأماكن العامة بالمحاكم، لالتقاط صور تذكارية، ما يسبب الازدحام والارتباك في قسم الإشهادات والتصديقات الشرعية. وأكد أن المبنى الجديد لمحكمة الأحوال الشخصية في دبي الذي كان سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي رئيس المجلس القضائي بدبي، قد وجه بإقامته، يمثل نقلة نوعية في جودة وكفاءة الخدمات القضائية المقدمة للمتعاملين، للتيسير عليهم ومساعدتهم على تخليص معاملاتهم في زمن قياسي دون معوقات أو إجراءات روتينية قد تؤخر عجلة الفصل في الدعاوى والطلبات المنظورة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض