• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

حضور تاريخي في الملاعب والميادين

الجماهير تكتفي بالسياحة بعد فشل «المنتخبات الأربعة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 يونيو 2018

موسكو (د ب أ)

قبل بداية البطولة، كانت جماهير الكرة العربية تمني نفسها ببصمة جيدة للمنتخبات العربية في بطولة كأس العالم، تتناسب مع المشاركة التاريخية والقياسية للكرة العربية في هذه النسخة من بطولات كأس العالم.

وشهدت هذه النسخة مشاركة أربعة منتخبات عربية للمرة الأولى في تاريخ بطولات كأس العالم، حيث شقت منتخبات مصر والسعودية وتونس والمغرب طريقها بجدارة إلى النهائيات بعد مسيرة مثيرة في التصفيات المؤهلة.

وعلى مدار الأيام الماضية، كانت الجماهير العربية عند حسن الظن بها، حيث رافقت المشاركة التاريخية للكرة العربية في المونديال الروسي بحضور جماهيري قياسي في هذه البطولة، بعد سفر الآلاف وراء كل من المنتخبات العربية الأربعة.

ولم يقتصر الحضور الجماهيري لمساندة هذه المنتخبات على المواطنين المقيمين داخل هذه البلدان الأربعة، وإنما امتد ليشمل العديد من المشجعين العرب، سواء من هذه البلدان الأربعة أو غيرها، والمنتشرين في كافة أنحاء العالم مثل الولايات المتحدة وأستراليا وألمانيا.

المشجعون جاؤوا من كل مكان لمؤازرة فرقهم في المونديال الروسي، حتى بلغ عدد المشجعين التوانسة نحو 15 ألف مشجع من تونس ومن عدة دول أوروبية، تقيم بها الجاليات التونسية مثل فرنسا وألمانيا. كما اقترب عدد مشجعي المنتخب المصري من هذا العدد مع تزايد الإقبال على مدينة سان بطرسبرج قبل المباراة الثانية للفريق والتي التقى فيها نظيره الروسي صاحب الأرض. كذلك توافد على موسكو وسان بطرسبرج الآلاف من عشاق المنتخب السعودي، حيث تابعوا الفريق وساندوه في المباراة الافتتاحية للبطولة لكنه خسر المباراة صفر /‏‏ 5 أمام نظيره الروسي، كما حرصوا على مساندته في المران بمدينة سان بطرسبرج وفي مباراته الثانية أمام أوروجواي بمدينة روستوف. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا