• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

يرسخ مفهوم انتقاء المواهب بعناية

«الأولمبياد المدرسي» يمهد الطريق لانتشار الألعاب القتالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 16 مايو 2015

الشارقة (الاتحاد)

أسدل الستار على فعاليات الأولمبياد المدرسي، البرنامج الذي تنظمه اللجنة الأولمبية الوطنية ووزارة التربية والتعليم، بتوجيهات سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، وسط نجاح لافت للنسخة الثالثة التي أقيمت بالشارقة، وعكست النهج الذي يسير عليه البرنامج عبر ترسيخ مفهوم انتقاء المواهب من خلال تقديم 1746 طالبا وطالبة على ساحات المنافسات لإبراز قدراتهم أمام الاتحادات الرياضية والأندية، فيما جاءت الانطلاقة التجريبية لمنافسات الألعاب القتالية «الجو جيتسو والتايكواندو والجودو» التي سيطر عليها مكتب أبوظبي للتعليم، لتمهد الطريق لها نحو انتشار أوسع على مستوى الدولة خلال الفترة المقبلة.

وتقدم المستشار محمد الكمالي الأمين العام للجنة الأولمبية الوطنية رئيس المكتب التنفيذي للأولمبياد المدرسي، بالشكر إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، على رعايته نهائيات الدورة الثالثة واستضافة الإمارة الباسمة لفعالياتها ونجاحها الباهر في التنظيم الذي عكس صورة مشرفة تؤكد التميز الذي كرسته القيادة الرشيدة والحكومة في شتى ميادين العمل.

كما تقدم الكمالي بالشكر إلى قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة رئيسة نادي سيدات الشارقة، على مبادرتها الجديدة بفتح أبواب النادي بمقره الرئيسي في الشارقة وفروعه بالمنطقتين الوسطى والشرقية لاستقبال الطالبات الموهوبات اللواتي أفرزتهن نهائيات الدورة الثالثة، وقال: «ليس غريبا على سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، هذه المبادرة التي تسهم في دعم برنامج الأولمبياد المدرسي نحو تحقيق التطلعات المرجوة في بناء وصناعة أبطال المستقبل من طلبة المدارس التي تشكل القاعدة الأساسية لنماء وازدهار رياضة الإمارات». وأضاف: «نحن فخورون بهذه الصورة المشرفة التي ظهر عليها تنظيم الشارقة لنهائيات الدورة الثالثة، ونهنئ منطقة الشارقة التعليمية على فوزها بالمرتبة الأولى في المنافسات، كما نبارك أيضا لطلاب وطالبات الشارقة الأبطال إنجازهم الكبير الذي توج جهودهم، كما نشكر مجلس الشارقة للتعليم برئاسة سعيد مصبح الكعبي عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة عضو المكتب التنفيذي للأولمبياد المدرسي رئيس لجنة الفعاليات النهائية للدورة الثالثة للأولمبياد على قيادته التنظيم بنجاح باهر، والشكر موصول لجامعة الشارقة، ونادي سيدات الشارقة، ونادي الثقة للمعاقين، على الدعم الكبير الذي قدموه بتهيئة الملاعب والمنشآت اللازمة للنهائيات بما يؤكد الشراكة بين مؤسسات الدولة».

وتابع: «نهنئ أيضا منطقة دبي التعليمية صاحبة المركز الثاني بفارق ميدالية ذهبية واحدة أقل عن منطقة الشارقة، وهو ما يؤكد قوة المنافسة في نهائيات النسخة الثالثة، كما نهنئ مكتب أبوظبي الإقليمي التابع لمجلس أبوظبي للتعليم لحصوله على المركز الثالث، وكل المناطق والمكاتب التعليمية التي حرصت على المشاركة في المنافسات، ونؤكد أن الكل فائزين بما قدموه من جهود أتاحت للطلبة التنافس الشريف، وفي هذا الصدد نهنئ، ونشكر جهاز الإشراف الإداري والفني في كل المناطق وجميع الطلاب والطالبات الذين مثلوها في مختلف الألعاب على ما قدموه من جهود مخلصة ساهمت في دفع وتعزيز مسيرة الأولمبياد».

ترويسة-6 ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا