• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بداية البناء لدولة الإسلام

«الهجرة النبوية» نقطة تحـول في تاريخ البشرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 سبتمبر 2016

محمد مختار جمعة أحمد مراد (القاهرة)

دعا عُلماء الدين المسلمون إلى ضرورة الاستفادة من دروس الهجرة النبوية وتطبيقها في حياتنا ومجتمعاتنا المعاصرة، ووصفوها بأنها نقطة تحول مهمة في تاريخ الإسلام، وبداية البناء العملي لدولة الإسلام التي أقيمت على أسس المؤاخاة وترسيخ فقه التعايش المشترك بين البشر.

وأكد العلماء أن الهجرة التي يحتاجها المسلمون في زماننا هذا هي الهجرة من البطالة والكسل إلى العمل والإنتاج والهجرة من الكذب والغدر والخيانة والشقاق والنفاق إلى مكارم الأخلاق والهجرة من التدين الشكلي إلى التدين الحقيقي ومن المتاجرة بدين الله عز وجل إلى خدمة هذا الدين لا استخدامه.

أفضل نموذج

وصف د.محمد مختار جمعة وزير الأوقاف المصري، الهجرة النبوية بأنها نقطة تحول مهمة في تاريخ الإسلام، وبداية البناء العملي لدولة الإسلام في المدينة المنورة، ذلك البناء الذي قام على المؤاخاة وترسيخ فقه التعايش ومبدأ العيش المشترك بين البشر، ذلك المبدأ الذي اتخذ من المدينة المنورة أفضل نموذج في تاريخ البشرية، سواء فيما بين المسلمين، أو فيما بينهم وبين الطوائف الأخرى من سكان المدينة.

وقال، إن الإسلام من خلال الهجرة النبوية إلى المدينة مبدأ الأخوة والمؤاخاة ووحدة الصف، وفيما بين المسلمين وبين غيرهم تعد وثيقة المدينة أعظم نموذج لفقه التعايش في تاريخ البشرية، فقد أكد نبينا صلى الله عليه وسلم أن يهود بني عوف، ويهود بني النجار، ويهود بني الحارث، ويهود بني ساعدة، ويهود بني جشم، ويهود بني الأوس، ويهود بني ثعلبة، مع المؤمنين أمة، لليهود دينهم وللمسلمين دينهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا