• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الأهلي يهزم الشباب ويتقاسم معه صدارة «الثانية»

رأسية جيان تهدي «الفرسان» نقاط «ديربي ديرة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 سبتمبر 2016

منير رحومة (دبي)

ألحق الأهلي الهزيمة الأولى بالشباب هذا الموسم بهدف قاتل في الوقت بدل الضائع برأسية جيان بعد أن كانت النتيجة 2/‏2 في الوقت الأصلي، وحفل ديربي ديرة بالإثارة والتشويق من البداية للنهاية وحسمته فرقة «الفرسان» في اللحظات القاتلة من عمر اللقاء لينتزع الأحمر ثلاث نقاط ثمينة تقاسم بها صدارة المجموعة الثانية لكأس الخليج العربي مع الشباب برصيد 6 نقاط لكل منهما.

وبادر أصحاب الأرض بافتتاح النتيجة منذ الدقيقة 4 عن طريق لوفانور ثم قلب الضيوف الطاولة في الدقيقتين 17 و35 عن طريق ليما وجيان، وعاد «الأخضر» ليعدل الكفة بوساطة لوفانور الذي في الدقيقة 61، وفي الوقت بدل الضائع رجح جيان الكفة من جديد لفرقة الفرسان لتنتهي المباراة بنتيجة 2/‏ 3.

جاء الشوط الأول مثيرا وحماسيا، شهد تسجيل ثلاثة أهداف، وكان واضحاً من البداية حجم الرغبة والإصرار لدى كل فريق لخطف الفوز، ومنذ الدقيقة الثانية تحصل الشباب على ركلة جزاء نفذها لوفانور بنجاح، مانحا أصحاب الأرض التقدم في النتيجة منذ الدقيقة الرابعة، ورافعا من معنويات اللاعبين لمواصلة اللقاء في ظروف مثالية،

أما الأهلي فلم يرتبك بعد الهدف المبكر، ونظم صفوفه وعاد في المباراة بقوة، مستغلا بعض الأخطاء في طريقة لعب الجوارح والمساحات الموجودة في وسط الملعب لتهديد مرمى المنافس في أكثر من مناسبة إلى أن تحصل على ركلة جزاء، احتج على صحتها لاعبو الشباب ونفذها بنجاح البرازيلي ليما في الدقيقة 17.

وتأثرت معنويات لاعبي الشباب بعد هدف التعادل، وتراجع مستواهم وضعف تركيزهم في الوقت الذي ضاعف الأهلي من جهوده رغبة في التقدم في النتيجة، وهو ما تحقق في الدقيقة 35 عندما تلقى جيان كرة دقيقة من ريبيرو انفرد على إثرها بالمرمى، وسجل الهدف الثاني، ورغم محاولات الشباب لتصحيح الوضع في أواخر الشوط الأول وحصول راشد حسن ولوفانور على فرص مواتية إلا أن دفاع «الفرسان» نجح في إيقافها وإنهاء الفترة الأولى على نتيجة 1/‏ 2 لمصلحة الضيوف.

في الشوط الثاني دخل الشباب برغبة كبيرة في تعديل الكفة والعودة في المباراة بتعديل الأداء خاصة بعد تقارب الخطوط وإغلاق المنافذ أمام توغلات ريبيرو وليما، وركز أصحاب الأرض على المرتدات السريعة عن طريق لوفانور وبويمانز إلى أن نجح الشباب في تعديل النتيجة في الدقيقة 61 عن طريق عمل كبير من لوفانور الذي سدد الكرة في شباك الحارس سيف يوسف.

وانخفض مستوى المباراة بعد التعادل، وسيطر الأهلي على الكرة وضغط بقوة على دفاع الجوارح، لكنه لم يجد المنافذ لتهديد مرمى حسن حمزة، وفي الوقت بدل الضائع فاجأ جيان الجميع بالصعود فوق المدافعين وأحرز هدف الفوز، مانحا فريقه 3 نقاط ثمينة، لتنتهي المباراة بنتيجة 2/‏ 3 لمصلحة الأهلي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا