• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

بعد القرار التاريخي بالانفصال عن أوروبا

الاقتصاد البريطاني بحاجة لإقناع العالم بتوقعاته المستقبلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 سبتمبر 2016

دبي (الاتحاد)

مضى ثلاثة أشهر على القرار التاريخي الذي اتخذته المملكة المتحدة في الخروج من الاتحاد الأوروبي، حيث تتوجه جميع أنظار العالم نحو الاقتصاد البريطاني.

ووفقاً لأحد الخبراء الاقتصاديين في كلية لندن للأعمال، فإن مستقبل بريطانيا يكمن في قدرتها على إقناع العالم بتوقعاتها حيال الآفاق الاقتصادية العالمية.

بهذا الصدد قالت ليندا يو، أستاذة مساعدة في الاقتصاد، كلية لندن للأعمال «بما أن 52% من الأصوات في بريطانيا جاءت لمصلحة الخروج من الاتحاد الأوروبي، هناك مجال للتفاؤل في الأوساط التي كانت تترقب مستقبلاً أفضل للبلاد خارج الاتحاد الأوروبي. ولكن هذا المستقبل يتوقف بالكامل على قدرة بريطانيا على إقناع بقية دول العالم بأن استفتاء «بريكست» لا يعني بأنها قد تخلت عن الانفتاح وآفاق الاقتصاد العالمي».

وأضافت «على المدى القصير، تحتل وجهات النظر والتوقعات حيزاً مهماً بالنسبة للإنفاق الاستهلاكي والاستثمار، ولكن على المدى الطويل، لن يكون هناك مجال للأخذ بوجهات النظر، إذ سيحدد واقع التجارة والاستثمار مستقبل بريطانيا».

وفي نهاية المطاف، ستتحدد آفاق النمو في بريطانيا بموجب المفاوضات بينها وبين الاتحاد الأوروبي، الذي يعتبر أكبر كتلة اقتصادية في العالم، وغيره من دول العالم. يذكر أن منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية قامت في شهر يونيو بتعديل توقعاتها لأكبر نسبة للنمو في بريطانيا لعام 2016 من 1.7% إلى 1.8%. مما يدل على أن بريطانيا لا تزال تتفوق على الاقتصادات المتقدمة الأخرى لهذا العام على الأقل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا