• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الرضاعة الطبيعية تقلل من معدلاته

«اليرقان» شائع بين حديثي الولادة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 30 سبتمبر 2016

القاهرة (الاتحاد)

يكتسب أكثر من نصف المواليد لوناً مصفراً في ثاني أو ثالث يوم بعد الولادة نتيجة للصفراء أو ما يعرف بـ«اليرقان» ومعناها تلون الجلد وبياض العينين بلون أصفر بسبب تراكم مادة «البيليروبين» بالدم - هو النتاج الأخير لتحليل خلايا الدم الحاملة للأكسجين- وهي مادة صفراء اللون تنتج من تكسير كرات الدم الحمراء.

وبحسب الدكتورة سحر البرادعي، استشارية النساء والولادة والأطفال حديثي الولادة، عادة ما يبدأ مرض الصفراء بمنطقة الرأس، ويتخذ طريقه حتى يصل إلى أصابع القدمين، ثم يذوي ويختفي بعد أسبوع أوعشرة أيام. وفي حالة المواليد الذين يولدون قبل موعدهم - المبتسرين - فيظهر متأخراً (اليوم الثالث أو الرابع أو بعد هذا)؛ نظراً لأن أكبادهم تكون غير مكتملة النضج. وتظهر الصفراء أكثر في المواليد الذكور أو في الأطفال الذين يفقدون كثيراً من أوزانهم بعد الولادة أو هؤلاء الذين تعاني أمهاتهم مرض السكري أو الأطفال الذين يولدون عن طريق محفز الولادة الصناعي «الطلق الصناعي».

وأحياناً يُبقى الأطباء الأطفال المصابين بالصفراء الجسدية في المستشفى أياماً عدة إضافية للملاحظة والعلاج. وفي أغلب الحالات تقل معدلات الصفراء تدريجياً، ويتقرر هذا بوساطة التحليلات، ويذهب الطفل إلى منزله معافى.

نوعان

تلفت الدكتورة البرادعي إلى أهمية الانتباه إلى وجود نوعين من الصفراء التي تصيب حديثي الولادة، النوع الأول «صفراء فسيولوجية»، وتظهر عادةً في اليوم الثاني أو الثالث بعد الولادة، وهي حالة شائعة بين الأطفال حديثي الولادة سواء الذكور أو الإناث. ولا تعد الصفراء الفسيولوجية لحديثي الولادة مرضاً، ولا تحتاج إلى علاج. فمن الطبيعي أن يقوم الكبد بالتعامل معها والتخلص منها عن طريق الإخراج. لكن كبد الطفل المولود حديثاً لا يكون قد نضج تماماً، وكثيراً ما لا يستطيع التعامل مع البيليروبين بسرعة، لذلك نجد أن هذا النوع شائعاً بين الأطفال حديثي الولادة، عندما يصل مستوى البيليروبين إلى 16 إلى 18 ملليجراماً في كل ديسيلتر من الدم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا