• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

يقام في دبي من 6 إلى 10 أكتوبر

«أسبوع الموضة العربي» بوابة الزي الإماراتي إلى العالمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 سبتمبر 2016

أحمد النجار (دبي)

تشجيع المصممين الإماراتيين في المحافل المحلية والدولية، ومتابعة أحدث ابتكارات خطوط الموضة والأزياء حول العالم، وغيرها من الموضوعات المرتبطة بعالم التصميم والموضة، كانت أهم ما طرح أمس في المؤتمر الصحفي الذي أقيم في دبي، للإعلان عن برنامج الموسم الثالث من أسبوع الموضة العربي الذي ترعاه شركة «هواوي» للهواتف الذكية، وتبدأ فعالياته من 6 إلى 10 أكتوبر المقبل، وحضره عدد كبير من المهتمين بعالم الموضة والأزياء في المنطقة والعالم، ومنهم محمد بن كرم الفارسي عضو ومستشار إعلامي في مجلس الأزياء العربية، وجاكوب أبريان المؤسس والرئيس التنفيذي لمجلس الأزياء العربي.

مهرجانات عريقة

وخلال المؤتمر أكد الفارسي، أن أسبوع الموضة العربي يسعى في أجنداته القادمة إلى إيصال الزيّ الإماراتي إلى العالمية من خلال تقديم الدعم وتشجيع المصممين الإماراتيين لنشر الثقافة والتراث الإماراتي في محافل دولية ومهرجانات عريقة في عالم الموضة والأزياء، مشيراً أن أكثر ما يميز هذا الموسم تفرده في تقديم مجموعة تصاميم «الكوتور» الجاهز «وهو خط جديد في عالم الموضة والأزياء حول العالم ابتكره مجلس الأزياء العربي قبل عامين ليسهل عملية اقتناء الأزياء مباشرة من المصمم مع بعض اللمسات البسيطة في القياس والتعديل، ويمكن للمستهلك اختيار تصميمه المفضل مباشرة وارتداؤه في نفس الوقت». وقال الفارسي في حديثه لـ«الاتحاد» إن حضور المصممة الإماراتية في أسبوع الموضة العربي لا يزال خجولاً بمشاركة لمياء عابدين التي تمثل التصميم الإماراتي، دون أن ينفي سعيه لزيادة عدد المصممات والمصممين الإماراتيين في الموسم القادم الذي يهدف إلى إبراز خطوط الأزياء العربية الخليجية ونشر هذه الثقافة بكل ألوانها وتفاصيلها وتراثها بين مختلف شعوب العالم، مفيداً أن كثيراً من صنّاع ومصممي الأزياء في بلدان مثل لندن وفرنسا وأمريكا وإيطاليا يتطلعون بشغف إلى التعرف إلى مصممين إماراتيين للاطلاع على إبداعاتهم ورؤاهم في تقديم تراث بلدهم عبر الأزياء والموضة.

مشهد الموضة

ولفت الفارسي إلى أن مشهد الموضة في عالم الأزياء في الإمارات يشهد تطوراً واضحاً من خلال ما تعيشه دبي تحديداً من ازدهار في حركة الموضة والفعاليات المختلفة التي تواكب خطوط الموضة العالمية. إلى جانب الدعم السخي الذي يحظى به قطاع الموضة والأزياء من مؤسسات رسمية وشركات خاصة في دبي بصفة خاصة والإمارات بصفة عامة، في سبيل إبراز الهوية الإماراتية وبناء جسر ثقافي فني بين ثقافات الشعوب. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا