• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

إقبال طلبة المدارس والجامعات يتواصل في يومه الثاني

البرنامج المصاحب لمعرض الكتاب في العين يستقطب الجمهور.. وتخفيضات الأسعار تزيد المبيعات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 سبتمبر 2016

عمر الحلاوي (العين)

تواصل إقبال الجمهور على معرض العين للكتاب في يومه الثاني الذي شهد مبيعات واضحة في الكتب، حيث تصدرت كتب التنمية الذاتية المبيعات، بالإضافة إلى كتب الأطفال. وتفاوتت أسعار الكتب من مكتبة إلى أخرى، في الوقت الذي أعلن فيه عدد من دور النشر تخفيضات تصل إلى 20% لجميع إصداراتها، فيما بلغ متوسط سعر الكتاب حوالي 35 درهماً، فيما تباع كتب الأطفال بقيمة 10 دراهم و20 درهماً.

وشهد المعرض إقبالاً واضحاً من قبل طلبة المدارس والجامعات، إضافة إلى حضور كبير من الشباب والعائلات، ممن شاركوا في الأنشطة اليومية المصاحبة للمعرض مثل ركن الأطفال وأنشطة المسرح والبرامج الترفيهية التي نظمتها بعض الأجنحة، مثل جناح مركز القطارة للفنون.

وقالت ميعاد عبدالرؤوف، مسؤولة جناح مكتبة مدارك، إن أكثر الكتب التي يقبل الجمهور على شرائها من جناح مدارك هي: كتاب اخلع حذاءك للكاتب الإماراتي ياسر الحارب، وكتاب الرقص، بالإضافة إلى كتب التنمية الذاتية، لافتة إلى أن أقل سعر للكتاب يبلغ 20 درهماً، فيما أغلبية الكتب والروايات تتراوح أسعارها ما بين 30 درهماً إلى 35 درهماً.

وأوضحت اليازية خليفة، مديرة جناح مكتبة الفلك للترجمة والنشر، أن تخفيضات الكتب للأطفال في المعرض تصل إلى 20%، لافتة إلى أن أعلى كتاب لا يتجاوز سعره 64 درهماً، مؤكدة أن المعرض لقي إقبالاً واضحاً في اليوم الثاني بعد معرفة جمهور مدينة العين بالمعرض، لافتة إلى أن كتب الأطفال للمدارس والكتب الأكاديمية تتصدر حالياً المبيعات بشكل عام.

ولقيت الندوة الأولى في البرنامج الثقافي المصاحب للمعرض التي عقدت مساء أمس الأول، الأحد، متابعة جيدة من الحضور الذين استمعوا إلى حديث المخترعة الإماراتية الشابة عيدة المحيربي في ندوة: «تجارب إماراتية شبابية رائدة»، تناولت فيها تجربتها كرائدة ومخترعة إماراتية، والتحديات التي واجهتها، ورؤيتها لمستقبل الأجيال الصاعدة من الشباب الذين يتمتعون بتنوع الوسائل التعليمية وانفتاح أكبر لدى الأهل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا