• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تأجيل جديد لمحاكمة 40 من مسؤولي نظام القذافي والأمم المتحدة تدعو إلى الحوار

البرلمان الليبي يمنح الثقة لحكومة معيتيق الجديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 مايو 2014

صوت المؤتمر الوطني العام الليبي (البرلمان) أمس على الثقة بحكومة رئيس الوزراء احمد معيتيق التي ستبدأ مهماتها خلفا لحكومة عبدالله الثني. وقال النائب محمد العماري لوكالة فرانس برس إن الحكومة نالت ثقة المؤتمر الوطني ”بأكثرية 83 صوتا من اصل 94 نائبا حضروا” الجلسة. وكان مسلحون أعلنوا ولاءهم للواء المتقاعد خليفة حفتر قد هاجموا البرلمان قبل أسبوع بعد أن قدم معيتيق تشكيلة حكومته للنواب ليقروها.

في غضون ذلك، دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون «كل الأطراف في ليبيا إلى أن تمتنع عن أي عمل يمكن أن يقوض العملية الديمقراطية وان تستأنف الحوار». وقال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم بان كي مون في بيان أن الأمين العام «يدعو قادة التشكيلات العسكرية إلى احترام واجبهم الأخلاقي والقانوني بحماية المدنيين». وأضاف أن بان «قلق جدا من التعبئة العسكرية المتزايدة في العاصمة طرابلس ومحيطها».

وحذر الأمين العام من أن اندلاع «اشتباكات مسلحة قد يقوض التضحيات التي قدمها الشعب الليبي في كفاحه من أجل الحرية والكرامة»، مؤكدا أن ليبيا بلغت «نقطة تحول في عملية الانتقال السياسي».

من جانبه، قال متحدث باسم المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، امس، إن حقلي الشرارة والفيل في غرب البلاد مازالا مغلقين بعد أكثر من أسبوعين من إعلان الحكومة انتهاء الاحتجاجات فيهما. وقال محمد الحراري المتحدث باسم المؤسسة إن إنتاج ليبيا لم يتغير عن نحو 200 ألف برميل يوميا. وأكد تقرير لوكالة الأنباء الرسمية أن حقل النافورة في شرق البلاد قد استأنف الضخ لكن بطاقة لا تتجاوز ألفي برميل يوميا يجري تخزينها.

كان إنتاج ليبيا عضو منظمة أوبك 1.4 مليون برميل يوميا قبل اندلاع الاحتجاجات بحقول النفط ومرافئ التصدير في يوليو 2013.

إلى ذلك، استقبل رئيس الحكومة الليبية المؤقتة المكلف عبد الله الثني بديوان مجلس الوزراء بطرابلس المبعوث الخاص للاتحاد الأوروبي برناردينو ليون، حيث تمت مناقشة التطورات التي حدثت في مدينتي طرابلس وبنغازي. وذكرت وكالة الأنباء الليبية (وال)، امس، أن الثني قدم توضيحا عن مبادرة الحكومة، التي سبق وأن تقدمت بها للمؤتمر الوطني العام والمجالس البلدية والمحلية، والتي تهدف إلى الخروج من هذه الأزمة. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا