• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

أفراح رودولفو وأحزان قويض

«فارس الغربية».. الرعب من الحارس و«الدقيقة 38»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 سبتمبر 2016

علي معالي (دبي)

أصبحت الدقيقة 38 مصدر رعب لـ«فارس الغربية»، حقيقة أكدتها مباراة الفريق أمام الوصل مساء أمس الأول، ضمن الجولة الثانية لدوري الخليج العربي، ومن قبلها النصر، ومن المعروف أن شباك الظفرة اهتزت بأول هدف من رباعية «الأزرق» في المنطقة الغربية في الجولة الأولى في الدقيقة نفسها بتوقيع بترويبا من ضربة جزاء، وفي لقاء أمس الأول استقبلت الشباك الهدف الأول من رباعية «الأصفر» بـ«بصمة» ليما.

ويعد الحارس عبدالله سلطان أحد الأسباب الرئيسية في خسارة الفريق، بدليل أن 3 أهداف من الأربعة يمكن التصدي لها، جاء الهدف الأول من كرة ثابتة مرت من تحت الحارس، والثاني هدية منحها لكايو، والثالث من رأسية اللاعب نفسه أيضاً، فشل الحارس في التحرك المناسب للتصدي للكرة.

ولعل اعتراف محمد قويض مدرب الظفرة، خير دليل على إخفاق الحارس في المباراة، وقال: حارس فريقي لم يكن موفقاً.

وفي المقابل، استحق «الفهود» الفوز، لأنه استفاد كثيراً من تراجع المنافس، واستغل الهدايا المتنوعة من حارس «فارس الغربية» أحد الأسباب المباشرة في الخسارة الكبيرة لفريقه، وفي الوقت نفسه درس «الأصفر» منافسه جيداً، ولعب على الأخطاء الواضحة في طرفي الملعب.

ووضحت علامات الفرح على وجه الأرجنتيني رودولفو مدرب الوصل، بعد الفوز الأول، في حين ارتسم الحزن الكبير على وجه قويض مدرب الظفرة، وقال رودولفو: لعبنا مباراة جيدة، وكنا الفريق المتحكم في الملعب، ولكن خطأ وحيداً كلفنا اهتزاز شباكنا بهدف، لنجد أنفسنا متأخرين بصدمة الدقيقة 28، واستطعنا في دقائق معدودة أن نسجل 3 أهداف. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا