• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

هادي يتمسك بالسلام وفق القرارات الدولية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 25 سبتمبر 2016

نيويورك (وكالات)

أكد الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، حرصه التام على تحقيق السلام النابع من مسؤولياته الوطنية تجاه وطنه وشعبه، رغم تعنت ميليشيات الانقلاب ومواصلة حربها المدمرة على اليمن وعدم الاكتراث بمرجعيات السلام وقرارات الشرعية الدولية.

وأثنى الرئيس اليمني، خلال زيارته الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بمقر الأمم المتحدة في نيويورك على هامش أعمال الدورة الـ 71 للجمعية العامة للأمم المتحدة، على

جهود المنظمة الدولية في دعم اليمن، وعملية التحول التي شهدها منذ عام 2011، التي توجت بزيارة الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون لليمن، وانعقاد اجتماع لمجلس الأمن الدولي في العاصمة صنعاء.

ووضع هادي، أمين عام الأمم المتحدة، أمام مستجدات الأوضاع في اليمن بجوانبها المختلفة ومنها ما يتصل بالحالة الإنسانية التي آلت إليها الأوضاع في عدد من المحافظات، ومنها تعز من أوضاع إنسانية غاية في التعقيد جراء الحرب والحصار التي تفرضه المليشيات الانقلابية على الأسر والأطفال والعزل.

من جانبه، أشاد الأمين العام للأمم المتحدة بمختلف المراحل التي قطعتها اليمن خلال الفترة الماضية من خلال التوافق والوفاق وتغليب لغة الحوار، والتي أفرزت مخرجات تؤسس لمستقبل يمن أمن وعادل ومستقر، معرباً عن تطلعه إلى أن يسود السلام في اليمن من خلال الحوار وبالتعاون مع المجتمع الدولي والمبعوث الأممي.

كما تناول اللقاء جمله من القضايا والمواضيع المهمة المتصلة بالواقع اليمني والهادفة إلى تجاوز تحدياته.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا