• السبت 29 رمضان 1438هـ - 24 يونيو 2017م
  02:08    قرقاش: لدينا الحق بحماية أنفسنا إن لم تغير قطر سياستها         02:09    قرقاش: القطريون سربوا المطالب بطريقة طفولية        02:11    قرقاش : حل مشكلة قطر تكون دبلوماسيا شرط قبولها بالابتعاد عن دعم الارهاب         02:14    قرقاش: على تركيا أن تتبع مصلحة الدولة التركية وليس الإيديولوجيا الحزبية        02:15    قرقاش: لا نية لأي نوع من التصعيد مع قطر        02:16    قرقاش: التسريب هو إما إعاقة للجهود أو مراهقة سياسية        02:18    قرقاش: نؤكد للأوروبيين أن هدفنا هو تغيير أسلوب قطر فيما تدعمه من تطرف وإرهاب        02:21    قرقاش: قطر لم تلزم بما وعدت به سابقاً لعدم وجود رقابة        02:23    قرقاش : لانتحدث عن تغيير النظام في قطر بل تغيير السلوك        02:25    قرقاش : مصير قطر العزلة مالم تنفذ المطالب في المهلة المحددة        02:26    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب وعليها أن تتعامل مع تبعات ذلك        02:27    قرقاش : نطالب بضمانات لاي حل محتمل مع قطر     

ناتج عن السفن في المياه المحلية والإقليمية

الإمارات تستكمل المسودة الخاصة بمنع التلوث البحري

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 سبتمبر 2016

محمد الأمين (أبوظبي)

كشفت المهندسة حصة بنت أحمد آل مالك، المديرة التنفيذية لقطاع النقل البحري في الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، استكمال مسودة لوائح منع تلوث الهواء بواسطة السفن، الخاصة بالملحق السادس من الاتفاقية الدولية «ماربول» للحد من التلوث الناشئ عن السفن التي تبحر في المياه الداخلية والإقليمية للدولة، والتي دخلت حيز التنفيذ الدولي هذا العام، مشيرة إلى رفع المسودة إلى مجلس الوزراء الموقر للاعتماد والمصادقة.

وأوضحت في هذا الشأن «أن الاتفاقية الجديدة تختص بمنع تلوث الهواء بواسطة العادم الناشئ عن تشغيل محركات السفن والمنبعث عنها أكسيد النيتروجين والكربون، وأيضاً أكسيد الكبريت وما ينتج عنه من آثار وخيمة ضارة بكل أنواع البيئة في المناطق البرية والبحرية والجوية، بما فيها طبقة الأوزون».

وشددت على أن السفن التي ترفع علم الدولة ستكون معرضة للتفتيش والحجز في الموانئ الدولية ما لم تلتزم الدولة تنفيذ متطلبات الملحق السادس الخاص بالاتفاقية الدولية «ماربول»- 73 »، مشيرة إلى أن الفصل الثالث يتكون من اتفاقية ماربول (78- 73) من قواعد منع التلوث بواسطة البضائع الخطرة المعبأة والمغلفة، ويتعلق بنقل المواد الخطرة الصلبة المغلفة وشروط نقل هذه المواد على ظهر السفن، في حين يركز الفصل الرابع على قواعد منع التلوث بواسطة مخلفات الصرف الصحي الناشئ عن السفن، وبشروط التخلص من مخلفات الصرف الصحي الناشئ عن ذلك، سواء بواسطة أطقم هذه السفن أو في حالة وجود ركاب عليها أو نقل كائنات حية أخرى، أما الفصل الخامس فينص على أساسيات وقواعد منع التلوث البحري من السفن الناشئ من النفايات، أما بخصوص نصوص الفصل السادس والتي تم رفع مسودتها النهائية إلى مجلس الوزارء، فتنص على منع تلوث الهواء بواسطة السفن، الذي يتعلق بمنع تلوث الهواء بواسطة العادم الناشئ عن تشغيل محركات السفن والمنبعث منها أكسيد النيتروجين والكربون وغيرها.

وقالت: إن دولة الإمارات من الدول التي ما تزال عضواً فاعلاً في الملاحق الخمسة الأولى الخاصة بالاتفاقية الدولية «ماربول» 78-73.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا