• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

تعزيزاً لفرص التدريب والتوظيف

«تقنية الطالبات» في دبي تنظم «يوم التواصل» مع قطاعات العمل

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 سبتمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

نظمت كلية دبي التقنية للطالبات فعالية «التواصل مع قطاعات العمل»، والتي شارك فيها العديد من مؤسسات العمل والصناعة في مختلف المجالات بهدف إطلاع الطالبات على الفرص التدريبية والتوظيفية المتاحة، وكذلك تعريفهن بمتطلبات سوق العمل من المهارات والخبرات.

وأوضحت الدكتورة طريفة عجيف الزعابي مديرة كلية دبي التقنية للطالبات، أن هذه الفعالية تنظمها الكلية في كل فصل دراسي، وتركز خلالها بشكل خاص على الطالبات المتوجهات للتدريب العملي على مستوى السنتين الثالثة، مشيرة إلى أن هذا الفصل الدراسي يضم أكثر من 100 طالبة لديهن تدريب عملي في عدد من التخصصات، من بينها علوم الكمبيوتر والمعلومات والإعلام وإدارة الأعمال، إضافة إلى إتاحة الفرصة أمام مختلف الطالبات من جميع البرامج والتخصصات للمشاركة والحضور للقاء ممثلي جهات العمل. وقالت إن أكثر من 13 شركة ومؤسسة شاركت في فعالية «يوم التواصل مع قطاعات العمل»، موضحة أن توطيد العلاقات مع قطاعات العمل وخلق شراكة فاعلة تعود بالنفع على الطلبة، يمثل هدفا استراتيجيا لكليات التقنية، نظرا لأهمية هذه الشراكة في تعزيز البرامج المطروحة في الكليات وجعلها أكثر مواءمة لاحتياجات السوق المحلية المستقبلية، كما أنها تعزز فرص تدريب وتوظيف الخريجين لتحقيق الهدف الأساسي للكليات والرامي إلى نسبة توظيف 100% للخريجات.

وأضافت، أن الفعالية حظيت بإقبال كبير من الطالبات اللواتي حرصن على التواصل المباشر مع ممثلي جهات العمل للتعرف إلى فرص التدريب والتوظيف المتاحة، إضافة إلى الدخول في مناقشات حيوية مرتبطة بواقع قطاعات العمل، والتي يتعلمن من خلالها كيفية التخطيط لمستقبلهن من حيث التخصص وكذلك على مستوى موقعهن في سوق العمل عقب التخرج، كما تتيح لهن التعرف إلى المهارات والخبرات المطلوبة اليوم وكيفية إعداد أنفسهن من الآن لذلك، وتكوين صورة واضحة حول سوق العمل والصناعة في الدولة والاتجاهات الرئيسة والخطط المستقبلية لهذا السوق. وذكرت الدكتورة الزعابي أن مثل هذه الفعاليات تمثل فرصة حقيقية لتعريف أصحاب العمل بالتخصصات المطروحة في الكلية، والتي تتماشى مع متطلبات السوق وخطط التنمية في الإمارة، وإتاحة الفرصة لهم للاطلاع على قدرات ومهارات طلبة الكليات ومدى استعدادهم للعمل مستقبلا، وبالتالي استقطابهم للتدريب والتوظيف.

ووفرت الفعالية العديد من فرص التدريب للطالبات في كبرى الشركات والمؤسسات في إمارة دبي، وفقا للمعايير والشروط المطلوبة للتدريب العملي في كليات التقنية العليا وفقا لتخصص الطالبة، بحيث يمّكنها من معايشة تجارب عمل واقعية وفعلية وإنجاز مهام والدخول في تحديات، تدعم تطبيقها العملي وإعدادها لسوق العمل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض