• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

إقبال على مطعم فيتنامي تناول أوباما العشاء فيه

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 سبتمبر 2016

هانوي (أ ف ب)

يشهد مطعم صغير في العاصمة الفيتنامية هانوي، إقبالاً كبيراً من السياح بعد أربعة أشهر على زيارته من جانب الرئيس الأميركي باراك أوباما لتناول حساء «بون تشا» التقليدي.

وتزدان جدران هذا المطعم الشعبي الرائج في العاصمة الفيتنامية، بصورة للعشاء الشهير الذي جمع الرئيس الأميركي إلى طاولة واحدة مع الناقد المتخصص في الطعام في قناة «سي ان ان» انتوني بوردان.

وتروي صاحبة المطعم منذ 23 عاماً نغويين ثي ليين، أن «الناس يأتون إلى هنا بدافع الفضول لمعرفة سبب اختيار أوباما لمطعمي».

وتضيف «هم يأتون بأعداد كبيرة، ولا ننجح في تقديم الخدمة للجميع، خصوصاً في ساعات الذروة».

وبات كثيرون يطلبون طبق «كومبو أوباما» الذي يضم وعاء من «النودلز» ولفائف مقلية (سبرينغ رولز) ومشروباً محلياً، في مقابل حوالى أربعة دولارات.

ويقول السائح الأميركي اندرو لالا، خلال جلوسه على أحد المقاعد البلاستيكية للمطعم «رأيت أن أوباما أتى إلى هنا، وانتوني بوردان أيضاً. فقلت إنه لذيذ، لذا أتيت لأجربه».

ومن المقرر عرض مقابلة أوباما في المطعم الأحد المقبل في إطار سلسلة جديدة من الحلقات بشأن الطبخ. وفي مقتطف عرض سابقاً، يهنئ انتوني بوردان الرئيس أوباما على مهارته اليدوية في تناول حساء «بون تشا». فيما يبدي الرئيس الأميركي إعجابه بهذا الطبق قائلاً «هذا أمر لا يصدق».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا