• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أشاد باختيارات مهدي علي وفكره التدريبي

سفير الدولة لدى سويسرا يزور بعثة منتخبنا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 مايو 2014

زار محمد عتيق الرميثي سفير الدولة لدى سويسرا أمس الأول بعثة منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم في مقر إقامتها بفندق جراند بمدينة ايفردون، حيث معسكر الأبيض التحضيري لدورة كأس الخليج (خليجي 22) بالسعودية ونهائيات كأس آسيا بأستراليا مطلع العام الجديد.

والتقى الرميثي أعضاء الجهازين الإداري والفني واللاعبين وقدم لهم التهنئة بمناسبة التأهل إلى نهائيات كأس آسيا 2015 عن جدارة واستحقاق متمنياً لأعضاء البعثة قضاء وقت ممتع في ربوع سويسرا والاستفادة من المعسكر حتى يكون الفريق جاهزاً تماماً للاستحقاقات المقبلة.

وفي حديثه للصحيفة الإلكترونية لاتحاد كرة القدم، قال الرميثي: «الزيارة تأتي تجسيداً لنهج قيادتنا الرشيدة للاهتمام بمواطني الدولة في شتى أنحاء العالم، وهي ضمن أولويات عمل السفارات بالخارج خاصة وأن المنتخب يعتبر الآن في مهمة وطنية إذ يجب علينا جميعاً تهيئة الظروف المناسبة لأعضاء البعثة للقيام بعملهم على أكمل وجه وبالتالي الظهور المشرف في كافة المحافل الرياضية بشكل عام والكروية بشكل خاص.

وأشاد الرميثي بالنتائج الإيجابية التي حققها المنتخب منذ تسلّم المدرب الوطني المهندس مهدي علي مهام التدريب، حيث حقق نجاحات كبيرة وقاد المنتخب لتحقيق بطولة الخليج التي استضافتها مملكة البحرين وكذلك إحراز لقب البطولة الدولية الرباعية التي أقيمت بالعاصمة السعودية الرياض والتأهل إلى نهائيات كأس آسيا بأستراليا بعد تصدر المجموعة بـ 16 نقطة من خمس حالات فوز وتعادل وحيد دون تلقي أي خسارة إضافة إلى سلسلة النتائج الإيجابية في المباريات الدولية الودية وهو الأمر الذي صعد بالمنتخب إلى المرتبة 58 في تصنيف (الفيفا) قبل أشهر بعد أن كان في المرتبة 121.

وأوضح الرميثي أن كل تلك النجاحات لم تأت من فراغ، بل جاءت بفضل فكر عال من اتحاد الكرة الذي منح المدرب المواطن الفرصة لتولي مسؤولية تدريب المنتخب الأول الذي كان حصراً على المدرب الأجنبي، مشيراً إلى أن مهدي علي وجهازه المعاون كان قد حقق إنجازات غير مسبوقة للكرة الإماراتية على مستوى منتخبات الناشئين والشباب والأولمبي، حيث حصدنا ألقاباً كثيرة لعل أهمها التتويج بلقب بطولة آسيا للشباب عام 2008 وبطولة الخليج للمنتخبات تحت 23 سنة عام 2010 وفضية دورة الألعاب الآسيوية في نفس العام والتأهل إلى دورة الألعاب الأولمبية لندن 2012 وهو الإنجاز الأكبر لكرة الإمارات بعد إنجاز التأهل إلى مونديال إيطاليا عام 90.

وتابع: «المستوى الذي يقدمه المنتخب في المباريات التي يلعبها انعكس بشكل إيجابي على مسابقاتنا المحلية خاصة دوري الخليج العربي وكأس رئيس الدولة، حيث إن المستوى الفني أصبح مرتفعاً قياساً بالمواسم الماضية والمنافسة على البطولات المحلية باتت قوية وهو ما جعل دورينا من الدوريات القوية والمتقدمة في الوطني العربي وقارة آسيا».

وأبدى الرميثي إعجابه بالنهج والأسلوب الذي يتبعه الجهاز الفني لمنتخبنا في مسألة اختيار اللاعبين والتفكير دائماً للمستقبل، معبراً عن سعادته بوجود عناصر شابة ضمن صفوف المنتخب في هذه الفترة مثل علي سالمين لاعب وسط فريق الوصل وأحمد ربيع ويوسف سعيد مهاجمي فريقي الجزيرة والشارقة، مؤكداً أن هذه العناصر سيكون لها شأن كبير في المستقبل كونهم صغار بالسن وسيكتسبون خبرة كبيرة باللعب مع بقية زملائهم بالمنتخب الأول.

وتطرق الرميثي إلى أن وجود جهاز إداري قوي ومحنك في المنتخب ممثلاً بمحمد عبيد حماد وعدنان الطلياني ومترف الشامسي يساعد الجهاز الفني كثيراً نظراً للخبرة الكبيرة التي يتمتع فيها أعضاء الجهاز الإداري في كيفية التعامل مع اللاعبين وبث روح الحماس لديهم وتحفيزهم على تحقيق النتائج الإيجابية ، لافتاً أن العلاقة الوطيدة بين أعضاء المنتخب انعكست إيجابياً على نتائج المنتخب.

من جهته تقدم أعضاء بعثة المنتخب بالشكر إلى سفير الدولة لدى سويسرا على هذه الزيارة وعلى كل ما تقدمه السفارة لأعضاء البعثة منذ لحظة وصولها إلى سويسرا. (ايفردون - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا