• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

ضمن برنامج إلى القمة مع مارادونا

«الأسطورة» يختتم جولاته على أكاديميات أندية دبي بزيارة نادي النصر

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 مايو 2014

اختتم الأرجنتيني مارادونا سفير الرياضي الشرفي بدبي، جولاته على أكاديميات أندية دبي في إطار برنامج إلى القمة مع مارادونا الذي ينظمه مجلس دبي الرياضي بزيارة نادي النصر أمس الأول، ووجد الأرجنتيني ومرافقوه استقبالاً طيباً من مسؤولي النادي والأكاديمية الذين حرصوا على التواجد لحظة وصول النجم الأرجنتيني الكبير ورحبوا به مؤكدين سعادتهم الكبيرة بتزامن الزيارة مع أفراح النصر الحاصل على لقب بطولة الأندية الخليجية، وقدمت إدارة النصر درعا تذكارية لمارادونا قام بتسليمه محمد كاهور مدير النادي ومحمد إسحاق مدير أكاديمية النصر.

واستهل مارادونا جولته بملاعب الأكاديمية في وجود أكثر من مائة لاعب من مختلف المراحل السنية مع مدربيهم، ووقف على طرق التدريب وتعلم أساسيات الكرة بصورة مباشرة من خلال متابعته لتدريبات الصغار الملعب مبدياً سعادة كبيرة بمشاهدة الصغار ومدربيهم وهم يعملون بجد واجتهاد ويقدمون فنونهم على ارض الملعب.

وحرص مارادونا على التقاط الصور التذكارية مع الفرق بمختلف مراحلها السنية في حضور الأجهزة الفنية، مشيداً بالدور الكبير الذي يقوم به المدربون في تعليم الصغار وإكسابهم المهارات الأساسية، مؤكداً أن العمل الذي يقوم به هؤلاء المدربين هو الأساس الذي يعتمد عليه اللاعب عندما يصبح محترفاً، مشدداً على ضرورة الاهتمام بالفرق السنية وتوفير كافة احتياجاتها من أجل إعداد جيل جديد من اللاعبين الذين يمكن أن يقودوا فرقهم في المستقبل، متوقعاً أن تشهد كرة القدم في الإمارات طفرة كبيرة في ظل الاهتمام الواضح الذي توليه الأندية للأكاديميات.

وقدم المدير الفني لأكاديمية النصر، شرحاً عملياً لمارادونا حول تفاصيل عمل الأكاديمية وطرق تدريب اللاعبين، والاستراتيجية التي يعتمد عليها النصر في استقطاب اللاعبين، وحرص وهبة على البقاء قريباً من مارادونا خلال متابعة الأرجنتيني لتدريبات الصغار ليرد على كافة استفساراته ويجيب على أسئلته، حيث حرص مارادونا على معرفة تفاصيل العمل، وأبدى العديد من الملاحظات التي وعد وهبة بأخذها في الاعتبار، مقدما شكره لمارادونا الذي أشاد بالعمل الكبير في الأكاديمية مؤكدا استعداده للاستمرار في التواصل مع المسؤولين لمزيد من التطوير، مبدياً سعادة كبيرة باهتمام النصر باللاعبين الصغار.

وحرصت إدارة النادي على استقبال مارادونا بصالة كبار الزوار في وجود محمد كاهور مدير النادي الذي رحب الضيف الكريم مؤكداً سعادة كل المنتمين إلى نادي النصر بحضور مارادونا إلى النادي، من جانبه قدم الأرجنتيني اعتذاره عن عدم التمكن من الحضور في المرة السابقة بسبب المرض، معرباً عن سعادته لتزامن زيارته مع أفراح النصر بالحصول على لقب بطولة الأندية الخليجية مقدماً التهنئة لإدارة النصر ولاعبيه وأنصاره على الإنجاز الكبير، متمنياً أن يواصل العميد حصد الألقاب وتشريف الكرة الإماراتية في المحافل الخارجية.

وطلب مارادونا من محمد كاهور نقل تهانيه لكل النصراوية على الإنجاز الكبير الذي تحقق، معتبراً لقب بطولة الخليج بداية لعهد جديد في ديار العميد، من جانبه قدم مدير نادي النصر شكره لمارادونا مؤكداً أن زيارته للنادي جاءت في وقت مناسب والنصر يعيش أفضل أيامه بالفوز باللقب الخليجي، مؤكداً أن الأرجنتيني نجم كبير وسيبقى اسما لا يمكن تجاوزه في عالم كرة القدم. وابهر العرض الذي قدمته أكاديمية النصر عن طريقة عملها والمنهجية التي تتبعها الأرجنتيني الذي بدا متأثراً بشدة باللقطات المعبرة لمسيرته مع كرة القدم التي اختتم بها العرض وتضمنت لقطات لمشاركته وقيادته لبلاده للحصول على بطولة كاس العالم، واعرب مارادونا عن امتنانه لنادي النصر ومحمد وهبة المدير الفني للأكاديمية الذي أكد أنهم يعتبرون النجم الأرجنتيني مثالاً يحتذى في المهارة والقدرات الفنية ويحرصون على عرض تسجيلاته للاعبين الصغار ليتعلموا منه فنون الكرة. وتحدث مارادونا عقب نهاية العرض المقدم من أكاديمية النصر بتأثر واضح وهو يؤكد أن كرة القدم لا تزال تسيطر عليه حتى الآن على الرغم من اعتزاله قبل سنوات طويلة، مضيفاً انه شعر بسعادة كبيرة واستعاد الكثير من الذكريات مع اللقطات التي تم عرضها، وأشاد مارادونا بمدربي المراحل السنية مؤكدا انه لا يزال ممتنا لكل المدربين الذين أشرفوا عليه في سنواته الأولى مع كرة القدم، مضيفا انهم كانوا يحرصون على تعليمه فنون المراوغة والخداع في الكرة، وطالب مارادونا مدربي المراحل السنية بضرورة التركيز على المهارات، مبينا أن تغول التكنولوجيا على فنيات الكرة قلل من متعتها، موجهاً رسالته للمدربين بالحرص على تحقيق الفوز على التكنولوجيا في حربها على فنيات كرة القدم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا