• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بعد ارتفاع حصة الصين إلى 22%

فرنسا تكرس موقعها كمنصة للشركات العالمية نحو أفريقيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 سبتمبر 2016

باريس (أ ف ب)

تسعى فرنسا التي تراهن على موقعها الجغرافي عند ملتقى القارتين الأوروبية والأفريقية وعلى علاقاتها المميزة مع عدد كبير من الدول الأفريقية، إلى فرض نفسها كمنصة للشركات الأجنبية الكبرى في اتجاه أفريقيا.

وقال آلان بينتيجاك، رئيس اللجنة الوطنية لمستشار التجارة الخارجية الفرنسية، «من المهم بالنسبة للعديد من المجموعات الدولية الكبرى، أن تشكل فرنسا والمنطقة الباريسية منصة لأنشطتها الأفريقية».

وثمة عدد متزايد من الشركات الأجنبية الكبرى التي تختار فرنسا مركزاً لقيادة عملياتها في أفريقيا، وبينها فيديكس وتويوتا وريو تينتو وسواها. ويتولى الفرع الباريسي من مجموعة «ميتسوبيشي هيفي إنداستريز» اليابانية العملاقة للطيران والطاقة منذ سبتمبر 2015 تأمين الاستراتيجية والدعم التجاري لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا.

وقال المتحدث باسم المجموعة كينجو تاتسوكاوا، لوكالة فرانس برس، «نرى على ضوء القوة التقليدية للشركات الفرنسية في أفريقيا، فرصاً لعقد شراكات مع هذه الشركات من أجل مشاريعنا في أفريقيا»، القارة التي تنطوي على أكبر وعود بالنمو في العالم.

وفي أفريقيا جنوب الصحراء، فإن حصص السوق للقوة المستعمرة السابقة تراجعت بالطبع إلى النصف خلال عشر سنوات (4% عام 2015 مقابل أكثر من 7% في 2005)، لحساب الدول الناشئة الكبرى، وخصوصاً الصين التي ارتفعت حصتها من السوق خلال عقد من 8% إلى حوالي 22%. ورغم كل ذلك، لا تزال الصادرات الفرنسية إلى القارة الأفريقية ترتفع وقد حققت زيادة بنسبة 4% خلال 2005. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا