• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الامير هاري يتعرض للضرب على أيدي حرسه الشخصي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 مايو 2015

د ب أ

تعرض  الامير هاري، ثاني أبناء ولي العهد البريطاني، اليوم الاثنين للضرب على أيدي حرسه الشخصي أثناء مسابقة في إحدى الحانات في نيوزيلندا. وحصل فريق "جينجر نينجاز" الخاص بالامير 30 عاما، على المركز الثاني في المسابقة.  

وكان هاري - الذي يقوم حاليا بجولة مدتها ثمانية أ يام في نيوزيلندا - في رحلة إلى جزيرة ستيوارت أيلاند، وهي ثالث أكبر جزيرة في البلاد، ويصل تعدادها إلى 400 نسمة.  

وبينما كان الامير الشاب هناك، قام بزيارة غير معلنة للحانة الوحيدة بالجزيرة، وهي حانة فندق "ساوث سي"، للمشاركة في المسابقة التي تجرى فيها مساء كل أحد.  

وأمضى الامير ليلة أمس الاحد في الجزيرة، قبل أن يقوم بزيارة إلى المدرسة الابتدائية الوحيدة في الجزيرة فجر اليوم الاثنين، للتعرف على كيفية استخدام تلاميذها، البالغ عددهم 24 طالبا، لوسائل التكنولوجي عبر الانترنت لتعزيز تعليمهم.  

وشاهد هاري طلبة مدرسة "هاف موون" أثناء تلقيهم حصة لتعلم اللغة الالمانية عبر دائرة تليفزيونية مغلقة (فيديو كونفرنس)، حيث تقوم معلمة تدعى ستيفاني ميشيل بتعليمهم من منزلها في جزيرة نورث أيلاند.  

وعندما سألته المعلمة عما إذا كان يستطيع التحدث بأي لغات أخرى، أخبرها هاري بأنه تعلم اللغة الفرنسية في المدرسة، إلا أنه قد نسي أغلبها. وأضاف: "أتمنى لو أتحدث الالمانية".  

من ناحية أخرى، وجه التلاميذ لهاري أسئلة حول حياته الشخصية، من بينها سبب حبه للتحليق بالمروحيات. فرد قائلا إن المروحية أشبه بـ"مكتب متنقل.. لا يوجد إلا اثنان في ذلك المكتب ولا يمكن لاي شخص ثالث أن يزعجكما".

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا