• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

صف واحد ضد الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 يناير 2015

كثيراً ما انطلقت الأصوات من المنطقة العربية تحذر من الإرهاب الأسود الذي لا يفرق بين الأخضر واليابس .. وتؤكد أنه بلا دين ولا وطن ولا تحول الحدود الجغرافية والسياسية دون انتقاله من دولة إلى أخرى .. وللأسف لم تكن هذه النداءات تجد أذاناً مصغية من الغرب المغتر بقوته .. لكن اليوم وبعد الضربات الخسيسة التي تعرضت لها فرنسا والتي أعادت للأذهان قائمة طويلة من العمليات الإرهابية في العديد من الدول الكبرى بداية من الولايات المتحدة مروراً بإنجلترا وإسبانيا وروسيا وغيرها اليوم وبعد أحداث فرنسا الدامية انتبه حكام العالم وانتظموا في مسيرة كبرى للتنديد بالإرهاب والتأكيد أنهم يقفون صفاً واحداً ضد مخططاته وعملياته وأنهم سيتخذون كل الإجراءات اللازمة لتجفيف منابعه والقضاء عليه.

وهنا لا بد من تأكيد على حقيقة مهمة للغاية تتلخص في أن المواجهة الحقيقية ضد الإرهاب تبدأ بفضح الدول التي تموله وتدعمه وتوفر له الدعم المادي وتعمل أجهزة مخابراتها جنباً إلى جنب مع القتلة الموتورين وتوفر لهم في بعض الأحيان غطاءً سياسياً يعملون تحته .. وكذلك يجب وضع خطة عمل دولية أو كونية تنتظم داخلها الجهود ويتم تنسقيها فالظاهرة دولية ولن تستطيع دولة واحدة مهما كانت قوتها مواجهتها بمعزل عن الأسرة الدولية.

عمر أشرف - أبوظبي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا