• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

قتيلان جراء انفجار قنبلة بدائية الصنع وبدء إخلاء المدن الجامعية بالأزهر

حكم قضائي باعتبار «أجناد مصر» جماعة إرهابية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 مايو 2014

أصدرت محكمة الأمور المستعجلة بعابدين، أمس، حكماً قضائياً بإلزام كل من رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء إصدار قرار باعتبار تنظيم جماعة «أجناد مصر» جماعة إرهابية، وإدراج عناصرها ضمن العناصر الإرهابية، بعد إعلانها مسؤوليتها عن تفجيرات جامعة القاهرة. ويأتي الحكم استجابة لدعوى قضائية أقامها أحمد إبراهيم سليمان، مدير مركز نضال للحقوق والحريات، طالب فيها بإصدار حكم بحظر تنظيم جماعة «أجناد مصر»، واعتبارها إرهابية.

وكانت هذه الجماعة قد أعلنت مسؤوليتها عن تنفيذ 8 عمليات انتحارية منذ نوفمبر من عام 2013 وحتى أبريل من العام الحالي، من بينها تفجيرات جامعة القاهرة، واستهداف مركز للشرطة بمحور 26 يوليو، وكمين شرطة السواح شرق القاهرة. وقالت الجماعة في فيديو لها: «إنها تهدي عملياتها إلى كل أم فقدت أبناءها سواء بالموت أو الحبس على يد أجهزة الدولة».

وتضمن مقطع الفيديو، الذي نشرته الجماعة، مشاهد من عملياتها، خاصة تفجيرات جامعة القاهرة، ومقتل العميد طارق المرجاوي، ومشاهد أخرى كان يتم تداولها قبل ثورة 25 يناير، وتظهر انتهاكات لحقوق الإنسان على يد أجهزة الشرطة في المقار الأمنية والشوارع، بالإضافة إلى مشاهد أخرى تم التقاطها أثناء الثورة وأحداث فض اعتصامي أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي في «رابعة العدوية» و«النهضة». وذكرت «أجناد مصر» أنها لن تتوانى في «إذهاب غيظ قلوب هؤلاء الأمهات»، مؤكدة استمرار عملياتها والانتقام من أجهزة الأمن.

من جانب آخر قتل شخصان في انفجار عبوة ناسفة بمنطقة زراعية بمنطقة التبين في العاصمة المصرية القاهرة. ونقل موقع (المصري اليوم) فجر أمس، عن اللواء ممدوح عبد القادر، مدير إدارة الحماية المدنية بالقاهرة، قوله إن الأجهزة الأمنية تلقت إخطاراً بانفجار عبوة ناسفة في منطقة زراعية بالتبين، فانتقلت أجهزة الحماية المدنية وخبراء المفرقعات لمكان الحادث، وعثرت على جثتي شخصين بجوارهما أسلحة نارية. ورجحت مصادر أمنية أن يكون الانفجار وقع خلال الاستعداد للقيام بعملية إرهابية، فيما يقوم خبراء المعمل الجنائي بفحص مسرح الحادث للتوصل إلى أسباب الحادث، والتعرف على هوية القتيلين. وأعلنت وزارة الصحة والسكان في بيان لها عن وفاة شخصين جراء انفجار جسم غريب داخل نفق حكر التبين البحري بمحافظة القاهرة فى ساعة مبكرة من صباح أمس. قال اللواء علي الدمرداش مدير أمن القاهرة إن قنبلة بدائية الصنع انفجرت بمنطقة التبين في القاهرة، مشيرا إلى أنه تم العثور على جثتين مجهولتين عقب الانفجار، بحسب ما نقله الموقع الإلكتروني لأخبار التليفزيون المصري صباح أمس. وأكد اللواء محمد قاسم مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، أن انفجار التبين أسفر عن مصرع شخصين لدى زرعهما القنبلة بمنطقة زراعية، بحسب التقرير.

من جانب آخر، بدأت جامعة الأزهر، ظهر أمس، في إخلاء المدن الجامعية تدريجيا عقب انتهاء فترة الامتحانات الصباحية، على أن يتم إخلاؤها تماما مع نهاية فترة الامتحانات المسائية، وسط حالة من الاستنفار الأمني خارج أسوار الجامعة الواقعة بشرق القاهرة. وأكد المتحدث الرسمي للجامعة أنه تقرر إغلاق المدينة الجامعية تماما تنفيذا لقرار مجلس الجامعة الذى اتخذ الثلاثاء الماضي، وذلك قبيل الانتخابات الرئاسية المقرر لها يوما 26 و27 مايو، التي سيتم منح الجامعات خلالها فترة إجازة.

ومن المقرر أن يقوم الأمن الإداري بالمدينة بقطع جميع المرافق من مياه وكهرباء عن المدينة، والتأكد من إخلاء جميع النزلاء، قبل تنفيذ عملية تمشيط كاملة لكل أرجائها بما فيها الأسطح والحدائق للتأكد مع عدم وجود «شيء مخالف». وشهدت جامعات مصرية، على رأسها جامعة الأزهر، اشتباكات بين طلاب مؤيدين لجماعة «الإخوان المسلمين» وقوات الأمن في أعقاب عزل الرئيس السابق محمد مرسي إثر احتجاجات شعبية. (القاهرة - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا