• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

خلال احتفال «التربية» بفوزها في مجال فرق العمل

القطامي: جائزة محمد بن راشد للأداء الحكومي أرست قواعد راسخة للتميز

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 مايو 2014

قال معالي حميد بن محمد عبيد القطامي وزير التربية والتعليم إن جائزة محمد بن راشد للأداء الحكومي المتميز أرست قواعد راسخة للتميز الحكومي وأضافت أبعاداً جديدة للتفوق، كما وثقت الفكر المؤسسي بمعايير وممارسات عالمية راقية حفزت بدورها مؤسساتنا على التنافسية ومنصات التتويج.

جاء ذلك خلال الاحتفال الذي نظمته الوزارة قبل يومين بمناسبة فوزها بجائزة محمد بن راشد للأداء الحكومي المتميز بدورتها الثالثة في مجال فرق العمل والحاصل عليها فريق محمد بن راشد للتعلم الذكي وحصول الموجهة التربوية خولة الحوسني على وسام رئيس مجلس الوزراء.

وكرم معالي وزير التربية الفائزين وفرق العمل واللجان التي عملت على إعداد ملفات الوزارة للمشاركة في الجائزة وذلك بحضور مروان الصوالح وكيل التربية وفوزية حسن غريب الوكيل المساعد للعمليات التربوية وعدد كبير من المسؤولين والموظفين.

وذكر معاليه أن الوزارة ماضية في نشر ثقافة التميز في قطاع التعليم العام وأوساط العاملين فيه ولدى الطلبة مع نشر فلسفة العمل الجماعي والعمل بروح الفريق ومبادئ التعاون المثمر القائم على الجهد المشترك والعطاء، موضحاً معاليه أن الوزارة نجحت في تكوين فرق عمل تدرك مسؤولياتها الوطنية تجاه أعمال التطوير وأن المرحلة المقبلة تحتاج إلى مواصلة الارتقاء بمستوى الأداء والتواصل والبناء على البدايات الصحيحة لفرق العمل وصولا إلى أهداف التطوير المنشودة.

وأشار معالي القطامي إلى أن حصول الوزارة على جائزة أفضل خدمة حكومية عبر الهواتف الذكية وحصولها على فئة 5 نجوم في مركز خدمة المتعاملين والعديد من الجوائز العالمية في التخطيط الاستراتيجي والاتصال الحكومي وغيرها من الجوائز التي ينبغي الإضافة إليها من خلال رفع مستوى الخدمات التعليمية المقدمة في مدارسنا ودرجة جودتها وكذلك الخدمات المقدمة لجمهور المتعاملين مع الوزارة ولاسيما أولياء الأمور والعمل على مواكبة أفضل الوسائل الرقمية والذكية سواء على مستوى العملية التعليمية أو الأداء والممارسات التي يقوم بها كل منتسب لقطاع التعليم.

وأشاد معالي وزير التربية في نهاية الاحتفال بالدور الكبير لجميع الشركاء الاستراتيجيين للوزارة وما تقدمه أطراف العملية التعليمية من جهد وعطاء وما تبتكره المناطق والمدارس من مبادرات.

كما حيا معاليه الدور الكبير لأولياء الأمور وإسهاماتهم المباشرة والفعالة في المجتمع المدرسي مؤكدا على أهمية تكامل الأدوار في المرحلة المقبلة.

وثمن الجهود المخلصة لفرق العمل وعطاء الجنود المجهولين الذين وقفوا وراء ملفات الوزارة الخاصة بجائزة محمد بن راشد للأداء الحكومي المتميز، منوها بأن الوزارة أمام مرحلة مهمة وسباق مع الزمن للوصول إلى هدف رؤية الإمارات/2021/ وهو توفير تعليم من الطراز الأول وهي على ثقة في خبرة وكفاءة عناصرها البشرية كافة. (دبي - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض