• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

أنهى الدوري رابعاً بـ47 نقطة

الوحدة «آخر سعادة» بخماسية النصر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 مايو 2015

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

حقق الوحدة فوزا معنويا ثقيلا على النصر (5 ـ 1)، في اللقاء الذي جمعهما أمس على ستاد آل نهيان، في الجولة 26 الأخيرة من بطولة دوري الخليج العربي، لينهي أصحاب السعادة الموسم برصيد 47 نقطة في المركز الرابع، بينما تجمد رصيد النصر عند 39 نقطة. وحملت أهداف المباراة توقيع الأرجنتيني تيجالي هاتريك (10 من ركلة جزاء و48 و84) ومحمد العكبري (56) وعامر عمر (86)، بينما سجل للنصر إبراهيم توري (62) وجاءت المباراة متوسطة الأداء في شوطها الأول، لكن المستوى تحسن في نصفها الثاني نسبيا مع أفضلية واضحة للوحدة في امتلاك الكرة والخطورة أمام المرمى.

بعد كر وفر من الطرفين نجح إسماعيل مطر في تهديد مرمى النصر ليتعرض للدفع من أحمد إبراهيم مدافع النصر الذي نال الإنذار الأول في اللقاء، واحتسبت ركلة جزاء صحيحة للعنابي، أحرز منها تيجالي الهدف الأول للوحدة عند الدقيقة 10، ورد توري بتسديدة وصلت سهلة إلى فهد الظنحاني حارس الوحدة.

وأضاع المهاجم الشاب محمد العكبري فرصة على طبق من ذهب من العكسية النموذجية لإسماعيل مطر، بعد أن حولها برأسه في يد الحارس عبد الله محمد، وظلت الخطورة معدومة على المرميين بعد ذلك حتى الدقيقة 25 التي شهدت محاولة للعكبري أخطأت مرمى العميد بقليل.

وانخفض المستوى من الجانبين وانحصر اللعب في وسط الملعب وباستثناء تسديدة لرينان جارسيا، فإن النصف الثاني من الشوط كان مملا.

وجاءت بداية الشوط الثاني قوية حيث نجح تيجالي في إحراز هدفه الشخصي الثاني والثاني للوحدة في الدقيقة 48 بعد عرضية من أحمد راشد، وأضاف محمد العكبري الهدف الثالث لأصحاب السعادة بعرضية من إسماعيل مطر في الدقيقة 56، وقلص إبراهيم توري الفارق للنصر بهدف في الدقيقة 62، وضاعت أكثر من فرصة بعد ذلك أبرزها انفراد إسماعيل مطر، قبل أن يحرز تيجالي هدفه الثالث والرابع للوحدة في الدقيقة 84، وبعد دقيقتين فقط تمكن البديل عامر عمر من إحراز الهدف الخامس لينتهي اللقاء بفوز مستحق لأصحاب السعادة على النصر الذي انهار في الشوط الثاني واستقبل فيه رباعية من خماسية الوحدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا