• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«تويوتا» تطور تقنية جديدة لزيادة كفاءة السيارات الهجين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 مايو 2014

تسعى شركة تويوتا موتور كورب اليابانية، ثاني أكبر منتج سيارات في العالم، للمحافظة على ريادتها في تكنولوجيا السيارات الهجين، من خلال العمل على تحقيق أقصى كفاءة ممكنة لاستهلاك الوقود في الجيل الجديد من محركات الهجين التي تعتزم تقديمها في سيارات بريوس وغيرها من طرز السيارات الهجين الأخرى.

وعلى الرغم من أن تقليل وزن السيارة وتحسين قدرة السيارة على تفادي مقاومة الهواء من بين العناصر المعروفة من أجل زيادة كفاءة استهلاك الوقود، فإن تويوتا قررت المضي بعيدا في هذا الاتجاه من خلال تطوير تقنية جديدة من أشباه الموصلات تؤدي إلى تحسين كفاءة وحدة التحكم في الطاقة الموجودة في أنظمة المحركات الهجين التي تعمل بالوقود التقليدي والكهرباء.

يذكر أن وحدة التحكم في الطاقة تنظم تدفق الكهرباء من البطارية إلى المحرك الكهربائي، إلى جانب إعادة شحن البطاريات بالكهرباء المتولدة من نظام المكابح. وتقول تويوتا إلى وحدة التحكم في الطاقة مسؤولة عن حوالي 25% من فاقد الطاقة في نظام الهجين، ويعود 20% من هذا الفاقد إلى أشباه الموصلات المصنوعة حالياً من السيليكون.

في الوقت نفسه تقول تويوتا: «إن الرقائق الجديدة التي يتم تصنيعها من السيليكون الكربوني ستقلل بشدة الفاقد من الطاقة».

وقد طورت تويوتا مكونات الرقائق الجديدة في مركز أبحاث تطوير أشباه الموصلات التابع لها، وأظهرت الاختبارات التي أجريت لها زيادة كفاءة استهلاك الطاقة بنسبة 5%، مع إمكانية زيادة النسبة إلى 10% في وقت لاحق. (طوكيو - د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا