• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

علماء يابانيون يطورون تقنية جديدة لفك شفرات الاتصالات الكمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 مايو 2014

د ب أ

قال علماء من اليابان إنهم طوروا تقنية جديدة لفك الشفرات من شأنها أن تساعد على جعل الاتصالات الكمية الآمنة ضد التنصت أكثر فعالية.

وتعمل هذه التقنية الجديدة التي طورها فريق الباحثين تحت إشراف ماساتو كواشي من جامعة طوكيو، وأعلن عنها في مجلة "نيتشر" البريطانية أمس الأربعاء على الحد من كمية البيانات التي يمكن التنصت عليها دون علم صاحبها.

وبهذه الطريقة يمكن التخلي عن مراقبة أي محاولات تجسس مما يجعل التشفير الكمي ليس فقط أكثر فعالية بل عمليا بشكل أكبر حسبما أوضح الباحثون.

ويتميز التشفير الكمي بأنه آمن ضد التجسس من الناحية الفيزيائية لأن أي محاولة تجسس تبوح بنفسها فورا حيث يتم خلال هذه الطريقة من الاتصالات استخدام أنظمة كمية تتغير عند كل قياس.

فعندما يعترض متنصت مثل هذه الأنظمة الكمية لقياسها فإن ذلك يظهر لدى المستقبل فورا. وبذلك يتبادل مرسل البيانات ومستقبلها شفرة سرية عبر ما يسمى بالفوتونات المتشابكة والتي لها حالة مشتركة حتى وإن تم فصلها مكانيا حيث يبعث المرسل نصف الفوتونات المتشابكة للمستقبل ويحصل على النصف الآخر.

ويستطيع المستقبل تحديد الشفرة بقياس حالة فوتونات بعينها وبذلك يتم حل التشابك، ليجعل الفوتونات المتزاوجة تصطف لدى المرسل تلقائيا بشكل قابل للتراسل المتبادل، وبذلك يحصل كلا الطرفين على الشفرة السرية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا