• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  12:01     مصادر أمنية: مسلحون يقتلون جنديين شمال لبنان     

طالب بتعديل الموازنة بعد الانفصال عن التايكواندو

الرزوقي: 200 ألف درهم لا تكفي «الكاراتيه» قبل أولمبياد 2020

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 سبتمبر 2016

علي معالي(دبي)

طالب اللواء ناصر الرزوقي رئيس اتحاد الكاراتيه نائب رئيس الاتحاد الدولي، بإعادة النظر في الموازنة المخصصة للاتحاد والتي تصل حالياً إلى 200 ألف درهم، وذلك بعد الانفصال الرسمي عن لعبة التايكواندو، خاصة وأن اللعبة أصبحت أولمبية في النسخة المقبلة من الأولمبياد المقرر في طوكيو 2020، وهو ما يتطلب الكثير من المتغيرات.

وجاءت مطالبة الرزوقي أثناء تكريمه من نادي الشارقة لرياضة الدفاع عن النفس مساء أمس الأول في نادي ضباط الشرطة في دبي، في حضور عدد من المسؤولين في النادي الشرقاوي ومنهم: أيوب محمد لشكري مدير النادي، وزاهد السويدي وحسن الدفاك عضوا مجلس الإدارة، إضافة إلى فخري عبدالمجيد الأمين العام لاتحاد الكاراتيه، ومروان سنكل عضو المجلس مدير المنتخبات، ومحمد عباس المدير التنفيذي.

وأكد الرزوقي «أن الوجود ضمن الأولمبياد بالنسبة إلى الكاراتيه لم يأت من فراغ، بل بعد جهد كبير بذلناه لإقناع اللجنة الأولمبية والحركة الرياضية الدولية بشكل عام، وعلينا في الإمارات أن نستفيد من هذا التحول المهم، خاصة وأننا نمتلك مستوى متميزاً في الفترات الحالية، ولكن الإعداد للأولمبياد ليس بالأمر الهين، وما يتم تقديمه حالياً من دعم لا يكفي لمعسكر واحد وليس أولإعداد دورة أولمبية، وعلينا التأكد من أن الوضع الحالي لن يوصلنا إلى ما نريده كمسؤولين عن الرياضة، وأقصد بذلك الموازنات الخاصة باللعبة التي تحتاج إلى إعادة صياغة مرة أخرى».

وقال الرزوقي: «علينا ألا نضع رأسنا في الرمال، بل لا بد من مواجهة الأمور والحقائق بصدق وشفافية إذا كنا نريد أن نتقدم، وأن نتناقش بعيداً عن الغضب أو العصبية، لأننا جميعاً في هذا المجال نبحث عن الصالح العام للرياضة الإماراتية وليس المصالح الشخصية، فنحن في الكاراتيه مثلاً نمتلك عناصر موهوبة ولديها القدرة العالية على الظهور في المحافل العالمية والأولمبية بالشكل المشرف، ولكننا نحتاج إلى إعادة نظر لا بد منها في كيفية تأهيل لاعبينا».

وأضاف: «تقدمنا من قبل بخطة للعبة وتأهيل اللاعبين لبطولات معينة للقائمين على الرياضة، ولم يرد علينا أحد، والوضع حالياً يختلف بعد وجود اللعبة ضمن الحزام الأولمبي، حيث أصبحنا في وجه المدفع وبالتالي علينا رسم الخطط المناسبة، وهو ما نأمله من الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة واللجنة الأولمبية، ولا بد من النظر جيداً إلى قضية مهمة للغاية خاصة باللاعبين وهي التفرغ الرياضي، التي أصبحت صداعاً مزمناً في رأس الكثير من الألعاب». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا