• الأحد غرة شوال 1438هـ - 25 يونيو 2017م

سوريا تتصدر وفيات العنف في تقرير أممي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 مايو 2015

بيروت (وكالات)

تصدرت سوريا تقريراً للأمم المتحدة، صدر في وقت متأخر أمس الأول، يرصد نسبة أعمال العنف في بلدان العالم في حين احتلت بلدان من أميركا الوسطى المرتبتين الثانية والثالثة. ويصدر التقرير كل 3 أو 4 سنوات من قبل برنامج الأمم المتحدة للتنمية والمبادرة الدبلوماسية المعروفة بـ«سكرتارية إعلان جنيف حول العنف المسلح والتنمية» ويحصي كل الوفيات الناجمة عن أعمال العنف في العالم، سواء بسبب النزاعات أو غيرها. ووفقاً للتقرير الذي يشمل الفترة بين 2007 و2012، هيمنت سوريا على صدارة الترتيب بواقع 180.2 قتيل لكل 100 ألف نسمة. واحتل اثنان من بلدان أميركا الوسطى، هما هندوراس (90.4 قتيل لكل 100 ألف نسمة) التي تعتبرها الأمم المتحدة أخطر بلد في العالم، وفنزويلا (72.2 قتيل لكل 100 ألف نسمة)، المركزين الثاني والثالث في تصنيف البلدان التي سجلت فيها أعلى نسبة لأعمال العنف الدامية في 2012.