• الاثنين 04 شوال 1439هـ - 18 يونيو 2018م

فشل متكرر من الحوثيين لاقتحامها والتنكيل بالأهالي

طور الباحة.. صمود في مواجهة هجمات الانقلابيين الهستيرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 يناير 2018

تقرير: سحر الشعبي

ينام سكان المناطق الحدودية بمديرية طور الباحة في محافظة لحج اليمنية ويستيقظون على أصوات انفجارات القذائف الضخمة التي تطلقها مليشيات الحوثي الإجرامية من جبال القبطية وحيفان بصورة مستمرة، وهي جريمة أخرى تبرهن على مدى الحقد الأسود تجاه المناطق الجنوبية التي لاتزال تواجه مخططات المليشيات الانقلابية.

ففي جبال طور الباحة الحدودية للعاصمة المؤقتة عدن جنوبي اليمن يقف الجندي والشاب والشيخ والدكتور والمعلم وكل أهالي المدينة صفاً واحداً للدفاع عن الأرض والعرض أمام عدو يدنس الأرض بفكره الطائفي العنصري المليء بالحقد والكراهية.

هجمات هستيرية

وينفذ الحوثيون هجمات هستيرية مستمرة لاقتحام مناطق الصبيحة عبر جبالها الحدودية باستخدام الأسلحة الثقيلة، ولكنهم يفشلون مرة تلو الأخرى رغم تكثيف الهجمات وتكرارها، حيث يتم استهداف منطقة تبة الخزان وموقع الشعيب وجبل الحصن وكبة مربوش وسعيد طه والجوازعة وجبال شعب ومواقع جبلية أخرى يقاوم فيها رجالها من أبناء طور الباحة.

يؤكد المقاتل في جبال شعب موسى عبد المغني لـ «الاتحاد» أنه بعد إرادة الله وعزم المقاتلين الأوفياء من المستحيل أن يصلوا الحوثيين إلى طور الباحة حتى ولو قتل الرجال في الجبهات، فهناك النساء اللاتي لطالما قدمن تضحيات رائعة وكانت المرأة سباقة في الوقوف إلى جانب الرجال في كل المراحل التاريخية، ولديهن الاستعداد للدفاع عن الأرض، وكان الأولى على هذه المليشيات أن تقرأ التاريخ جيداً قبل ارتكاب جريمتهم، واستمرار عدوانهم على الأهالي سيجعل جبهات طور الباحة نارا تلتهمهم كلما أرادوا أن يتقدموا وسينالوا ما يستحقوه». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا