• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

لإعداد كتاب عن الاقتصاد الأخضر الشامل

اتفاقية جديدة بين مؤسسة زايد الدولية وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 فبراير 2016

دبي (الاتحاد)

وقع برنامج الأمم المتحدة للبيئة، ومؤسسة زايد الدولية للبيئة، في مقر الأمم المتحدة للبيئة في العاصمة الكينية نيروبي، اتفاقية لإعداد كتاب حول الاقتصاد الأخضر الشامل.

وقع الاتفاقية، أخيم شتاينر المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، والأستاذ الدكتور محمد أحمد بن فهد، رئيس اللجنة العليا لمؤسسة زايد الدولية للبيئة، وذلك في مقر الأمم المتحدة للبيئة في نيروبي بكينيا، بحضور أحمد محمد رفيع نائب الرئيس، والدكتورة مشكان العور، الأمين العام لمؤسسة زايد الدولية للبيئة، وفهد جاسم الغص، مدير العلاقات العامة في مؤسسة زايد.

وتهدف الاتفاقية إلى طباعة كتاب يقدم نظرة شاملة حول الاقتصاد الأخضر، ودوره في تعزيز التنمية المستدامة، تساهم مؤسسة زايد الدولية للبيئة بنحو 100,000 دولار لإعداد هذا الكتاب.

وقال أخيم شتاينر، المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة إن التنمية الاقتصادية والحفاظ على البيئة هما وجهان لعملة واحدة، ويشكلان صميم مفهوم الاقتصاد الأخضر الشامل، موضحاً أن إعداد هذا الكتاب يساهم بتعزيز هذه الشراكة وتوحيد الجهود لنشر المعرفة حول الاقتصاد الأخضر والممارسات ذات الصلة، من خلال نشر مفهوم الاقتصاد الأخضر وتسليط الضوء على أفضل الممارسات لأولئك الذين يمكن بدورهم نقل المعرفة على نطاق أوسع، مثمناً الدعم الكبير لمؤسسة زايد، والمنح التي تساهم في تسريع عملية التحول نحو اقتصاد أخضر شامل.

من جانبه قال الدكتور محمد أحمد بن فهد، إن دولة الإمارات العربية سبّاقة في ريادة سبل تعزيز الاقتصاد الأخضر العالمي، مؤكداً أن توقيع هذه الاتفاقية مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة سوف يسهم في دفع المسار نحو الأمام أكثر فأكثر من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة، خصوصا في الأمم التي اعتمدت في سياستها الوطنية النمو الأخضر. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض