• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  06:09     مصدران: منتجو النفط المستقلون سيخفضون الإمدادات بنحو 550 ألف برميل يوميا في اتفاق مع أوبك        06:15    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا في انفجار عبوة داخل معسكر في عدن    

«خليفة الإنسانية» تكرم العاملين بمشروع السلع المدعمة

100 ألف عائلة مواطنة تستفيد من السلع المدعمة لمؤسسة خليفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 مايو 2014

تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، أقامت المؤسسة مساء أمس الأول في أم القيوين حفل تكريم العاملين في «مشروع بيع السلع المدعمة للمواطنين» في مختلف أنحاء الدولة، الذي تطبقه مؤسسة خليفة منذ عامين.

وقال محمد حاجي الخوري مدير عام مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، إن المشروع الحيوي يتم تنفيذه بناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وبدعم من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، لتوفير احتياجات المواطنين من السلع والخدمات الأساسية، بأسعار مناسبة ومقبولة لمحدودي الدخل.

ونقل الخوري في كلمة له خلال الاحتفال الذي أقيم بصالة مؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية بأم القيوين، تحيات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، وشكره لكل من ساهم في نجاح مشروع السلع المدعمة والمستمر منذ انطلاقه قبل عامين، مشيرا إلى أن مبادرة دعم السلع هي إحدى مبادرات المؤسسة التي تنفذها ضمن إستراتيجيتها التي تعمل على خدمة شرائح وفئات كثيرة داخل الدولة وخارجها. وأكد أن المشروع تستفيد منه نحو مائة ألف عائلة مواطنة في جميع أنحاء الدولة، ويلقى إقبالا متزايدا من جانب الأسر المواطنة حيث تحقق العديد من المزايا منها توفير السلع والخدمات الأساسية، بأسعار مناسبة لمحدودي الدخل من المواطنين.

واستعرض مدير عام مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية أهم التسهيلات التي اعتمدتها المؤسسة بالنسبة لمشروع توزيع السلع المدعمة منذ انطلاقه والتي شملت إصدار البطاقة الموحدة التي تمكن العائلات المواطنة من الحصول على حصصها من المواد الغذائية في أي مكان بالدولة .إضافة إلى قيام المؤسسة مستقبلا بإنشاء مراكز موحدة ومتخصصة تقدم خدمات دعم شاملة للسلع الغذائية وبعض المواد الاستهلاكية كما تشمل التسهيلات إيصال السلع إلى المنازل وفق آلية محددة. بعد ذلك قام سعادة محمد حاجي خوري بتكريم أكثر من 80 موظفا من موظفي مراكز توزيع السلع المدعمة في 25 مركزا في دبي والإمارات الشمالية، تقديرا لدورهم في تنفيذ المشروع ونجاحه، كما كرم الشركات الموردة للمواد الغذائية لمساهمتها في المشروع. (أم القيوين ـ وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض