• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«الداخلية» تشارك الإنتربول في تحديد هوية ضحايا الكوارث

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 09 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

شاركت وزارة الداخلية، ممثلة بمكتب شؤون الضحايا، في الاجتماع السادس والعشرين لتحديد هوية الضحايا للإنتربول والمؤتمر المنعقد في إطاره في فرنسا، وذلك عبر وفد ترأسه الرائد رائد علي المهيري، مدير مكتب شؤون الضحايا، ممثل الدولة في اجتماعات اللجنة العالمية للمجموعة المرشدة لتحديد هوية ضحايا الكوارث، والتابعة لمنظمة الشرطة الجنائية الدولية - الإنتربول. وتعد الإمارات العضو العربي الوحيد والمعتمد بشكل دائم في المجموعة. وقدم الرائد رائد المهيري ورقة عمل بعنوان (آلية تطوير قدرات دولة الإمارات في عملية DVI) في المؤتمر، واستعرض آلية عمل مكتب شؤون الضحايا التابع لوزارة الداخلية، والتطورات التي استحدثت في المكتب، إضافة إلى عرض فيلم وثائقي عن المكتب. وذكر المهيري أن المكتب يجسد أهداف الخطة الاستراتيجية لوزارة الداخلية، ويعمل على رفع مستوى الجاهزية والاستعداد فيما يتعلق بالإجراءات والسياسات الخاصة بآلية وكيفية تحديد هوية ضحايا الكوارث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض