• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

«الظاهرة» رونالدو يقدم الفقرات

عايدة تضيء حفل الافتتاح بـ «الوجه الشرقي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 يونيو 2018

محمد حامد (دبي)

تظهر السوبرانو الروسية عايدة جرافولينا، ومعها المطرب الإنجليزي روبي ويليامز، في حفل افتتاح مونديال روسيا الليلة، باستاد لوجنيكي في العاصمة موسكو، حيث تتجه الأنظار صوبهما لمتابعة ما سوف يقدمانه في الحفل المرتقب، وتشتهر عايده بالصوت الأوبرالي القوي، فضلاً عن تمتعها بالوجه الذي يحمل الملامح الشرقية، وهي مطربة من أصول تتارية، وجاء اختيارها من جانب اللجنة العليا المنظمة للمونديال نظراً لتمتعها بشهرة ومكانة، سواء في روسيا أو على المستوى العالمي، فهي الوجه الذي يمثل البلاد أمام العالم، وفي الوقت ذاته تحظى بقبول كبير في الخارج. وقالت السوبرانو الروسية تفاعلاً مع اختيارها للظهور في حفل افتتاح المونديال: «لا أصدق أنني جزء من هذا الحدث الكبير الذي يقام في بلادي، لا أحد يعرف ماذا سيحدث في مباراة الافتتاح أو في بقية المباريات التي تقام لمدة 4 أسابيع، ولكن من المؤكد أن الجميع سوف يستمعون بهذا الحدث الكروي الكبير والمرتقب».

أما مفاجأة الحفل فهو المغني الإنجليزي روبي وليامز الذي يترقب الملايين حول شاشات التلفاز ظهوره في الحفل، والأغنيات التي سوف يقدمها، أمام ما يقرب من 81 ألفاً من الحاضرين باستاد لوجنيكي بالعاصمة الروسية، حيث يعد ويليامز أحد أهم المطربين على المستوى العالمي، وتحقق ألبوماته مبيعات قياسية منذ ظهوره على الساحة الغنائية الأوروبية، ولديه رقم قياسي تاريخي، فقد بلغ عدد البطاقات التي بيعت قبل واحدة من حفلاته في أوروبا ما يقرب من مليون و600 ألف بطاقة في يوم واحد. وأكد وليامز أنه حقق حلم طفولته، فقد كان يحلم بالغناء في مناسبة عالمية كبيرة مثل كأس العالم، وتابع: نعم إنه حلم طفولتي، سوف أقف أمام ما يقرب من 80 ألف متفرج باستاد لوجنيكي، وهناك الملايين حول الشاشات، إنه شعور لا يمكن وصفه، أدعو الملايين حول العالم، والجماهير باستاد لوجنيكي للاستمتاع بمزيج رائع من الموسيقا وكرة القدم، أعتقد أن هذا العرض سوف يظل في ذاكرة الجميع لفترات طويلة. أما ثالث الأسماء التي سوف تظهر في حفل الاحتفال فهو النجم البرازيلي رونالدو الملقب بالظاهرة والمتوج بكأس العالم في مناسبتين، وسوف يقوم بتقديم فقرات الحفل، وهو اختيار يوصف بالذكاء، حيث يتمتع رونالدو بمكانة خاصة في قلوب الملايين من عشاق كرة القدم حول العالم. أما أغنية المونديال فهي للمطرب الأميركي نيكي جام، وتشاركه المطربة الألبانية إيرا استريفي، ومعهما الممثل الأميركي الشهير ويل سميث، وتم تصوير الأغنية، وشارك في الظهور النجم البرازيلي رونالدينيو.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا