• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

بعد الهزيمة أمام بلجيكا

انتقادات عنيفة لـكوستاريكا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 يونيو 2018

سان خوسيه (د ب أ)

واجه المنتخب الكوستاريكي وجهازه الفني موجة ضخمة من الانتقادات على خلفية أدائه المخيب للآمال في مباراتيه الوديتين اللتين خاضهما مؤخراً في مواجهة إنجلترا وبلجيكا، استعداداً لأول لقاءاته في بطولة كأس العالم 2018 بروسيا أمام صربيا. وترى وسائل الإعلام في كوستاريكا وخبراء ومحللو كرة قدم أن المنتخب الكوستاريكي ليس مستعداً للمشاركة في المونديال. وخسرت كوستاريكا 1 / 4 في مباراتها الودية أمام بلجيكا الاثنين، وذلك بعد أن سقطت أمام إنجلترا بهدفين نظيفين يوم الجمعة الماضي. ورغم أنها كانت أحد أبرز الدول التي شاركت في مونديال 2014، حيث وصلت إلى دور الثمانية، يبدو أن كوستاريكا تعاني في الوقت الحالي تراجع المستوى الفني للاعبيها، بمن فيهم القائد بريان رويز، لاعب سبورتنج لشبونة البرتغالي والمهاجم كريستيان بولانيوس، الذي تعافى لتوه من سلسلة طويلة من الإصابات. وكان كلا اللاعبين من أبرز أعمدة المنتخب الكوستاريكي في المونديال الماضي. وتستهل كوستاريكا مشوارها في مونديال 2018 أمام صربيا الأحد المقبل، ضمن منافسات المجموعة الخامسة، التي تضم أيضاً كلاً من البرازيل وسويسرا. ورغم الانتقادات، قال المدير الفني لكوستاريكا، أوسكار راميريز، بعد مباراة الفريق الأخيرة أمام بلجيكا، إن نتائج المباريات الودية كانت متوقعة بسبب المستوى الكبير للمنافسين. وأضاف راميريز قائلاً: «لقد توقعت هذا الأمر، كنا نلعب أمام الفرق الأفضل». ووجهت الصحف الكوستاريكية الصادرة انتقادات شرسة لمنتخب البلاد وإلى المدرب راميريز، واتهمت الأخير بأنه لا يعرف شيئاً عن النجم البلجيكي الكبير ايدن هازارد، الذي دمر الدفاع الكوستاريكي، على حد قولها. وقالت صحيفة «لا ناسيون» الكوستاريكية: «بلجيكا كشفت عن كل الأخطاء التي يجب ألا يقع فيها المنتخب». فيما قالت صحيفة «اكسترا»: «الشكوك والتشاؤم تحيط بالمنتخب».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا